آيت اورير عمالة الحوز ولاية مراكش

0 127

تعرف “مدينة ” آيت اورير تراجعا خطيرا في جميع القطاعات وتتخبط في عدة مشاكل أدت إلى تأزم الأوضاع
في الوقت الذي يجب على المنتخبون بايت اورير إلى العمل معا وبجدية وإخلاص لإخراج المنطقة من الأزمات التي تعاني منها في جميع القطاعات والتي تظهر بادية للجميع انخرطوا في دوامة (( إنا عكسنا )) حيث غلب جشع الكرسي والمصالح الخاصة والانانية مصلحة المواطنين المغلوبين على أمرهم حيث كان يرجى من منتخبهم الإطلاع على همومهم ومشاكلهم والتواصل المباشر مع الساكنة للإطلاع على احتياجاتهم والعمل معا للدفع بالمنطقة إلى الأمام وجلب الاستثمارات الصناعية والسياحية لخلق فرص الشغل لاغلبية شبابها العاطل خدمة للمنطقة وتطويرها بدل الصراعات الحالية وتبادل التهم لا لشيء سوى (( لغرض ما في نفس يعقوب )) متناسيين وعودهم ومصلحة المنطقة حيث توقفت عجلة التنمية بالمنطقة بصفة عامة
وهنا يتسائل المواطنون من المسؤول عن هذه المشاكل وهذه الازمة التي أوقفت عجلة التنمية بصفة عامة
المراسل :حسن الأمين

قد يعجبك ايضا

اترك رد