بيان مراكش
بيان مراكش : جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

أبرز اهتمامات الصحف الوطنية

0 16

اهتمت الصحف الوطنية الصادرة اليوم الجمعة، على الخصوص، بأشغال مجلس الحكومة وبتقييم منظمة الأمم المتحدة لمساهمة المغرب في عمليات حفظ السلام، وإحداث المنتدى الإفريقي للداخلة، ووضعية القراءة بالمغرب. وهكذا أوردت الصحف الوطنية أن رئيس الحكومة، السيد سعد الدين العثماني، استنكر إعلان الإدارة الامريكية القدس عاصمة لإسرائيل، مشيرة إلى أن السيد العثماني أكد في كلمة استهل بها الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي، أمس الخميس، أن المغرب “كان وسيظل دائما داعما لحقوق الشعب الفلسطيني في نضاله من أجل تأسيس دولته المستقلة وعاصمت ها القدس الشريف”، وشدد على أن هذا الأمر “خط أحمر لا يمكن التساهل فيه أو التراجع عنه”.

وتابعت أن رئيس الحكومة ذك ر بالرسالة التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بمجرد ما لاحت أولى إرهاصات هذا القرار الأمريكي، والتي عبر من خلالها عن قلق المملكة المغربية وقلق المجموعة الإسلامية، التي يمثلها جلالة الملك بصفته رئيسا للجنة القدس الشريف، وعن الرفض لهذه الخطوة وتأثيراتها الخطيرة على المنطقة.

كما شدد، تضيف اليوميات، على أن “الموقف المغربي واضح وصريح، وهو ما تم التعبير عنه في مضامين بلاغ وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، الذي استنكر القرار الأمريكي لأنه يخالف الواقع الطبيعي، ويخالف الحقيقة التاريخية ويناقض الشرعية الدولية وعددا من القرارات الأممية الصريحة والواضحة”.

في سياق ذي صلة، أفادت الصحف بأن البرلمان بمجلسيه سيعقد جلسة عمومية مشتركة الاثنين المقبل تضامنا مع الشعب الفلسطيني على إثر التطورات الأخيرة المتعلقة بوضعية القدس الشريف.

في موضوع آخر، أوردت الصحف أن الأمم المتحدة أعربت عن امتنانها لمساهمة المغرب الموصولة في عمليات حفظ السلام والتزامه بالانخراط في مساعي تحقيق السلم والأمن الدوليين، ولا سيما في القارة الإفريقية.

ونقلت عن المتحدث باسم إدارة عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، نيك بيرنباك، قوله إن المنظمة الأممية ممتنة للمملكة التي تع د “شريكا أساسيا” في كل عمليات حفظ السلام .

وأبرزت أن المسؤول الأممي أفاد بأن المغرب يحتل المرتبة 14 من بين الدول المساهمة بالقوات العسكرية و عناصر الشرطة، بما مجموعه 1610 من العسكريين وأفراد الشرطة والموظفين المدنيين العاملين بمختلف عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام، كما أشاد بقوات حفظ السلام المغربية “الذين بذلوا أرواحهم من أجل السلام في إطار عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام في جميع أنحاء العالم”. كما تطرقت اليوميات المغربية إلى إحداث المنتدى الإفريقي للداخلة بمناسبة انعقاد الملتقى الخامس للجامعة المفتوحة للداخلة.

وأوضحت أنه تم، في هذا الإطار، التوقيع على اتفاق شراكة لإحداث هذا المنتدى، وقعها كل من السيدة لوزيا مونيز رئيسة الأرضية من أجل تنمية المرأة الإفريقية (أنغولا)، والسيدين ادريس الكراوي وفيليب كليرك عن الجامعة المفتوحة للداخلة، والسيد أليون سال المدير التنفيذي للمعهد الافريقي للمستقبليات (جنوب إفريقيا) والسيد أماط سوماري رئيس المركز الإفريقي للاقتصاد الجديد (السينغال).

وأضافت أن المنتدى، الذي سينظم بشكل سنوي بمدينة الداخلة بمشاركة ثلة من المتخصصين من إفريقيا وخارجها لتدارس مواضيع ذات صلة بالتحديات الكبرى وأولويات القارة، يروم توفير أرضية دائمة، في إطار الجامعة المفتوحة للداخلة، للتفكير في أهم القضايا التي تعيشها القارة الإفريقية في تجلياتها الاقتصادية والمالية والثقافية والسياسية والجيو-استراتيجية والبيئية والسوسيو-ديمغرافية والرقمية.

في موضوع اجتماعي وتربوي، نقلت اليوميات المغربية أن تقريرا دوليا صنف المغرب ضمن الدول الثمانية عشر التي عرف أداؤها العام تحسنا فعليا في مؤشرات الأداء الوطني العام في القراءة في سنة 2016 مقارنة مع 2011.

وأبرزت أن نتائج الدراسة الدولية لتقويم تطور الكفايات القراءاتية التي تشرف عليها الجمعية الدولية لتقويم الأداء التربوي، سجلت تحسنا مهما في الأداء العام للتلاميذ المغاربة، وذلك مقارنة مع أدائهم في دورة 2011 حيث انتقل المعدل الوطني العام في القراءة بالابتدائي من 310 إلى 358 نقطة بزيادة 48 نقطة، وهو أعلى فارق إيجابي سجل لدى الدول المشاركة التي عرف أداؤها تحسنا في هذه الدورة.

اقتصاديا، تناولت الصحف الوطنية على الخصوص ارتفاع عدد المقاولات المنخرطة في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وتراجع عجز الميزانية خلال الأشهر العشرة الأولى من السنة. وفي الشق الثقافي، ركزت الصحف على جائزة الأركانة العالمية للشعر التي يمنحها بيت الشعر بالمغرب.

رياضيا، واصلت الصحف تغطيتها وتحليلاتها لاستعدادات فريق الوداد البيضاوي وحظوظه في كأس العالم للأندية، إلى جانب البطولة الوطنية اتصالات المغرب. كما خصصت صفحاتها الدولية على الخصوص للموجة الواسعة من ردود الفعل العربية والدولية المجمعة على استنكار قرار الإدارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل

قد يعجبك ايضا

اترك رد