أزيد من 46 مليون بريطاني يحسمون في مستقبل بلادهم في الاتحاد الأوروبي

0 51

يتوجه البريطانيون اليوم الخميس للإدلاء بأصواتهم حول بقاء أو استمرار بلادهم في الاتحاد الأوروبي في استفتاء تاريخي يشهد منافسة شديدة بين مؤيد ومعارض.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها عند الساعة السادسة صباحا (ت غ)، بعد حملة مكثفة تمحورت حول الهجرة وانعكاساتها السلبية بالنسبة الى مؤيدي الخروج، والازدهار الاقتصادي الذي يقول الفريق الآخر إنه عنصر ايجابي لبقاء بريطانيا في الاتحاد.

وسجل عدد قياسي من السكان بلغ 46,5 ملايين شخصا أسماءهم للمشاركة في الاستفتاء.

ويتوقع أن تعلن النتائج الأولية في ساعات الصباح الأولى من يوم غد الجمعة.

وأظهر استطلاعان للرأي نشرا أمس الأربعاء تقدما طفيفا لمعسكر مؤيدي خروج البلاد، إلا أن استطلاعا ثالثا أشار إلى تقدم معسكر البقاء ما يزيد من الغموض.

وحذرت كل المؤسسات الدولية من صندوق النقد الدولي إلى منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية من أن خروج بريطانيا سيؤدي إلى عواقب سلبية على المدى البعيد علاوة على التبعات الاقتصادية الفورية على البلاد مثل التقلبات القوية في الأسواق واحتمال انهيار الجنيه الأسترليني.

كما ان خروج البلاد يمكن ان يؤدي الى اضطرابات سياسية مع رحيل محتمل لرئيس الوزراء ديفيد كامرون الذي دعا الى الاستفتاء وخاض حملة من اجل البقاء في اوروبا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد