أكادير: عرض فيلم “العاصفة الإفريقية” تكريما للسينما البينينية

0 136

احتفت الدورة ال 15 للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بأكادير، مساء أمس الخميس، بالسينما البينينية من خلال عرض فيلم “العاصفة الإفريقية: قارة تحت التأثير” للمخرج سيلفستر أموسو.

ويحكي الفيلم (89 دقيقة) قصة رئيس جمهورية إفريقية متخيلة يغضب لرؤية مقدرات بلاده الطبيعية وهي تستغل من قبل الشركات الغربية. يقرر تأميم جميع الوسائل الانتاجية من آبار بترول ومناجم الذهب والماس في معركة حيث جميع الأسلحة قابلة للاستخدام.

يبدو الفيلم، بطابعه السياسي المشوق، صرخة في وجه الاستعمار الجديد الاقتصادي الذي يخيم على القارة في القرن ال 21، تعكس التزام المخرج بقضايا افريقيا ورغبته، حسب ما صرح به لوكالة المغرب العربي للأنباء، في العمل على تغيير الصورة النمطية حول القارة. وقد سبق له أن أخرج فيلمين طويلين في نفس المنحى “جنة إفريقيا” و”بلاد تتقدم”.

وكان الفيلم قد حاز العام الماضي على جائزة الحصان الفضي ليينينغا من مهرجان واغادوغو للسينما والتلفزيون.

وحظي سيلفستر أموسو والوفد البينيني الذي يضم أيضا مدير المركز السينمائي وممثلين وصحافيين بتكريم من قبل الجمهور الذي حج بكثرة إلى سينما ريالطو لمتابعة العرض.

وسلم ابراهيم الحافظي رئيس المجلس الجهوي سوس ماسة جوائز تذكارية تجسد شجرة الأركان في احتفالية تروم التعريف بسينما هذا البلد وتعزيز علاقات الصداقة والتعاون القائمة بين البلدين.

وقال محمد إيركي، الكاتب العام لجمعية “المبادرة الثقافية” التي تنظم المهرجان، إن الجمعية، ووعيا بأهمية الثقافة في تعزيز اللحمة الأخوية بين الشعوب، تراهن على هذه التظاهرة من أجل توطيد التعارف وتبادل التجارب وتوثيق أواصر التعاون.

وكان المهرجان قد احتفى على الخصوص بالمخرج البوركينابي إدريسا ويدراوكو الذي توفي في فبراير من السنة الجارية، وسبق له أن ترأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الطويلة لهذا المهرجان في دورته لسنة 2017.

يشار إلى أن هذه التظاهرة الثقافية والفنية الدولية تنظم بشراكة مع الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة ، والمركز السينمائي المغربي ، وبدعم من مجلس جهة سوس ماسة ومجلس عمالة أكادير إداوتنان والجماعة الحضرية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد