أكثر من 1550 مقالا وبحثا علميا حصيلة الأنشطة الأكاديمية لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس خلال 2017

0 454

قال السيد رضوان المرابط رئيس جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس إن حصيلة الأنشطة الأكاديمية للجامعة بلغت خلال العام 2017 ما مجموعة 1556 مقالة وبحثا علميا ثلثها مفهرس في مجلات متخصصة.

وأضاف السيد مرابط الذي كان يتحدث أمس الخميس خلال اليوم الأول للإبداع والابتكار المنظم من طرف الجامعة تحت عنوان ”الإبداع والابتكار من أجل تسريع تطوير الجامعة“، أن طموح جامعة سيدي محمد بن عبد الله ، على المدى المتوسط ، هو الوصول إلى ثلاثة أضعاف هذا الرقم.

وتابع أن نشر المقالات العملية في المجلات العلمية المتخصصة هي واحدة من الطرق الرئيسية للباحثين للاعتراف بعملهم ونشره، مشيرا إلى أن الجامعة ستواصل تشجيع الأساتذة الباحثين على نشر أعمالهم في المجلات المتخصصة كوسيلة معترف بها دوليا.

كما أشار السيد المرابط إلى أن تثمين أعمال البحث العملي عملية هامة تسمح للبحث الجامعي أن يكون له تأثير اجتماعي واقتصادي حقيقي، وأن يقود ، بشكل مباشر أو غير مباشر ، إلى إحداث انعكاسات إيجابية سواء كمنتجات أو خدمات يمكن استغلالها أو تسويقها من قبل الشركات.

واعتبر تخصيص هذا اليوم للبحث العلمي والابتكار جزء من الجهود التي تبذلها الجامعة للتأهيل والتطوير وبلورة سياسة جديدة للبحث العلمي والتقني للسنوات المقبلة، مشيرا الى ان المبادرة هي فرصة للأساتذة الباحثين لمناقشة مختلف المحاور المطروحة في هذا المجال بشكل مثمر من أجل حكامة جيدة للبحوث داخل الجامعة.

وأكد رئيس الجامعة أن الأمر يتعلق بقضايا من بينها هيكلة البحث العلمي وبنيات التكوين لشهادة الدكتوراه، والإنتاج العلمي والابتكار وتمويل الأبحاث والتعاون مع الأوساط الاجتماعية والاقتصادية المحلية والوطنية، إلى جانب الابتكار ونقل التكنولوجيا وريادة الأعمال.

وقد تميز هذا اليوم الأول للابتكار بتقديم محاضرة حول”الجامعات المغاربية وتحديات مجتمع المعرفة”، وتسليم جائزة أفضل أستاذ باحث للعام 2018 وجائزة التميز لعام 2017 وجوائز أفضل مشاريع الابتكار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد