أولمبياد ريو دي جانيرو 2016: انسحاب بطل الغولف ماكلروي تخوفا من فيروس زيكا

0 36

قرر بطل الغولف العالمي روري ماكلروي عدم تمثيل منتخب ايرلندا الشمالية المشارك في ألعاب ريو دي جانيرو الاولمبية تخوفا من فيروس زيكا.

وعادت رياضة الغولف إلى الألعاب الاولمبية بعد غياب دلم 112 عاما.

وقال ماكلروي في بيان اليوم الأربعاء ،”بعد الكثير من المداولات قررت سحب اسمي من المشاركة في ألعاب ريو دي جانيرو. بعد التحدث مع المقربين مني، ارتأيت أن صحتي وصحة عائلتي أهم من أي شيء اخر”.

وتابع ماكلوري الذي قال إنه يستعد لتكوين عائلة مع خطيبته اريكا ستول: “برغم من انخفاض خطر العدوى بفيروس زيكا، إلا اني غير مستعد لاتخاذ هذه المخاطرة.. أنا على ثقة بأن الشعب الايرلندي سوف يتفهم قراري”.

وكان لاعب ارتكاز منتخب اسبانيا لكرة السلة باو غاسول كشف ايضا انه ينوي عدم المشاركة في اولمبياد ريو بسبب فيروس زيكا المنتشر بكثافة في تلك المنطقة.

وكانت وزارة الصحة البرازيلية واللجنة المنظمة لدورة الألعاب الاولمبية أعلنتا عدم نية تأجيل أو إلغاء الاولمبياد مثلما طالب 150 خبيرا للصحة بسبب المخاطر التي يشكلها فيروس “زيكا”.

واستندت وزارة الصحة البرازيلية في بيان لها على حجج المنظمة العالمية للصحة والتي بحسبها أن شهر غشت (الشتاء الجنوبي) هو الشهر الذي يكون فيه العدد قليلا للبعوض الناقل لفيروس حمى الضنك وزيكا وشيكونغونيا.

وكان 150 طبيبا وعالما وباحثا دعوا في رسالة مفتوحة إلى المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية إلى تأجيل أو نقل الألعاب، وقالوا في رسالتهم “عندما يأتي 500 الف سائح أجنبي من جميع دول العالم لحضور الألعاب هناك احتمال اصابتهم بالفيروس ثم بعد العودة إلى بلدانهم تصبح العدوى وباء عالميا”.

وتواجه البرازيل معضلة انتشار فيروس زيكا القاتل منذ اواخر 2015 حيث أدى إلى العديد من الوفيات، كما أعلن عن إصابة 5ر1 مليون برازيلي بعدوى الفيروس الذي يسبب تشوهات خلقية لدى الأطفال.

وينتقل فيروس زيكا بلسع بعوض يسمى “البعوض النمر”. وهو يتسبب باعراض شبيهة بالانفلونزا (ارتفاع الحرارة وألم في الرأس وفي المفاصل)، لكنه يمكن أن يؤدي لدى الحامل إلى تشوه خلقي لدى الجنين الذي يمكن أن يولد بجمجمة أصغر من الحجم الطبيعي وهو ما يعرف بصغر الرأس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد