الإدارة الأمريكية تعلن عن خطة استثمارية بقيمة 5ر1 تريليون دولار لتحديث البنى التحتية بالبلاد

0 17

كشفت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، عن الخطوط العريضة لخطتها الاستثمارية البالغة قيمتها 5ر1 تريليون دولار لتحديث البنى التحتية المتقادمة في البلاد.

وحسب الخطة، التي تقع في 55 صفحة، تشمل الميزانية المقترحة مبلغ 200 مليار دولار مخصصة لمشاريع إصلاح الطرقات والجسور وبنى تحتية اخرى ذات أهمية بالنسبة للاقتصاد الأمريكي. وبموجب الخطة ستساهم الولايات الأمريكية والقطاع الخاص بتمويل بقيمة 3ر1 تريليون دولار.

وتهدف هذه الخطة العملاقة، التي تم إعدادها في إطار شراكة بين القطاعين العام والخاص، إلى تحفيز الاستثمارات الجديدة وتبسيط المساطر وتسريع عملية مراجعة تصاريح البناء بالنسبة للمشاريع الكبرى، على الخصوص.

كما تروم الخطة، وهي إحدى الأولويات التشريعية للإدارة الأمريكية خلال سنة 2018، إلى معالجة احتياجات أخرى مثل شبكات مياه الشرب وأنظمة معالجة مياه الصرف الصحي، والمجاري المائية، والموارد المائية والطاقة، والبنى التحتية الريفية، والأراضي العمومية، حسب وثيقة الرئاسة الأمريكية.

ونقلت الوثيقة عن الرئيس ترامب قوله “إن الاصلاحات الواردة في خطتي ستعزز الاقتصاد وتجعل بلدنا اكثر تنافسية وستخفض تكلفة السلع والخدمات للعائلات الامريكية وتسمح للأمريكيين بالاستفادة من أفضل بنى تحتية في العالم”.

وكان ترامب اقترح هذه الخطة خلال خطابه الاول أمام الكونغرس حول حالة الاتحاد أواخر يناير الماضي.

وقال ترامب وقتها “سنبني طرقا وجسورا وطرقا سريعة وسككا حديدية ومجاري مائية، جديدة في سائر أنحاء البلاد، وسنفعل ذلك بقلوب أمريكية وسواعد أمريكية وعزم أمريكي”.

وحسب الرئيس الأمريكي، فإن الطرق السريعة والطرق والجسور والسكك الحديدية والمطارات وغيرها من البنى التحتية، التي بني معظمها في خمسينيات وستينيات وسبعينيات القرن الماضي، توجد في حالة متدهورة.

وحسب الجمعية الأمريكية لبناة الطرق والنقل، فإن ثلث الجسور الأمريكية (226.837) وثلث جسور الطرق السريعة (17.726) بحاجة إلى إصلاح.

قد يعجبك ايضا

اترك رد