الجامعة العربية والأمم المتحدة توقعان مذكرة تفاهم للوقاية من الإضطرابات الناتجة عن تعاطي المخدرات

0 23

وقعت جامعة الدول العربية والمكتب الإقليمي للأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، اليوم الأربعاء، بالقاهرة مذكرة تفاهم حول الوقاية من الإضطرابات الناتجة عن تعاطي المخدرات بما في ذلك الوقاية من فيروس نقص المناعة “الإيدز”.

وقع الاتفاقية السفيرة هيفاء أبوغزالة، الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشئون الاجتماعية بالجامعة العربية، وكريستينا ألبرتس، الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وقالت السفيرة هيفاء أبو غزالة إن ظاهرة المخدرات أصبحت تشكل تهديدا عالميا يستدعي التكاتف والعمل المشترك عربيا وإقليميا ودوليا للقضاء على هذه الظاهرة.

وأكدت أهمية الاتفاقية الموقعة مع الامم المتحدة ودعت لتفعيلها في المجالس الوزارية المختلفة وفي مختلف جوانب الصحة والتعليم والثقافة وغيرها من المجالات الأخرى.

وأبرزت أن الاتفاقية ستسهم في مزيد من التعاون من أجل العمل المشترك للقضاء على هذه الظاهرة التي تعد أحد الأسباب المباشرة للجريمة بكافة صورها.

وكان تقرير حديث لمكتب الأمم المتحدة لمراقبة المخدرات والجريمة، قد ذكر أن الإجراءات الدولية والمحلية لمكافحة انتشار المخدرات والتوعية بأضرارها وعلاج المدمنين يكلف حوالي 120 مليار دولار سنويا، وان تجارة المخدرات تمثل 8 بالمئة من مجموع التجارة العالمية.

وحذر التقرير من أن الكمية المضبوطة مقارنة بما يتم تهريبه تشكل نسبة ضئيلة فعلى سبيل المثال لا تزيد كمية الهيروين المضبوطة عن 10 بالمئة فقط من الكمية المهربة، كما لا تزيد في الكوكايين عن 30 بالمئة.

ولم يتضمن التقرير أرقاما وإحصاءات دقيقة عن نسب الاستهلاك وعدد المدمنين بالوطن العربي إلا انه حذر من أن المنطقة العربية تقع حاليا تحت تهديد عال جدا من المخدرات المختلفة بسبب التدفق القوي لمختلف أنواع المخدرات على دول المنطقة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد