الرئيس الروسي يعتبر أن رفع العقوبات المفروضة على روسيا من مصلحة جميع الأطراف

0 47

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، خلال زيارته للنمسا ، بأن رفع العقوبات المفروضة على بلاده من مصلحة جميع الأطراف، بما في ذلك روسيا نفسها.

وأضاف خلال مباحثات أجراها مع الرئيس النمساوي، ألكسندر فان دير بيلين، في فيينا، أن “الخطوات التي نسميها عقوبات مضرة بالجميع، سواء من يبادر إلى فرضها أو المستهدفين بها ، موضحا أن رفعها من مصلحة الجميع، ومن مصلحة روسيا أيضا.

وقال الرئيس الروسي “نحن ندرك تماما أن الحديث حول هذا الموضوع شائك بالنسبة لكل دولة من دول الاتحاد الأوروبي بمفردها، لكن كل ما يحدث لا يعيقنا عن تطوير علاقاتنا مع النمسا”.

وأكد بوتين أن روسيا تجاوزت جميع الصعوبات الناجمة عن فرض التقييدات الخارجية عليها، مع حفاظ البلاد على استقرارها الاقتصادي، وخفض التضخم إلى مستوى 2,5 بالمائة وهو الحد الأدنى في تاريخ روسيا الحديثة، وانخفاض البطالة إلى ما دون 5 بالمائة، وتنامي احتياطات روسيا من العملات الأجنبية، والفائض التجاري الذي قدره 130 مليار دولار، ونمو الاستثمار في رؤوس الأموال الثابتة، الأمر الذي ضمن لروسيا “نموا اقتصاديا ثابتا وإن كان متواضعا”.

وأجرى الرئيس الروسي، الذي وصل إلى فيينا في زيارة عمل، محادثات مع نظيره النمساوي، ألكسندر فان دير بيلين، تناولت عددا من الملفات الدولية والإقليمية، بما فيها الأزمة السورية، إلى جانب العلاقات الثنائية بين البلدين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد