الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات.. الاشتراكات في شبكات المحمول تستمر في النمو في سنة 2017

0 51

أعلنت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات أن الاشتراكات في شبكات المحمول واصلت نموها في سنة 2017، لا سيما في الشبكات المتنقلة. وأشارت الوكالة ، في بلاغ، إلى أن عدد مستعملي الإنترنت المتنقل من الجيل الرابع بلغ أكثر من 6,8 مليون زبون في نهاية دجنبر 2017، مقابل 2,8 مليون زبون في نهاية 2016، بنمو سنوي يقدر بـ 143 في المئة، مضيفة أن عدد مشتركين حظيرة الهاتف المتنقل بلغ 43.92 مشترك مع نهاية سنة 2017 بنسبة نفاذ تصل إلى 126 بالمئة وارتفاع سنوي يقدر بـ 5.8بالمئة. وذكرت الوكالة أن حظيرة الإنترنت (الثابت والمتنقل) بلغت ، مع نهاية سنة 2017، 22,2 مليون مشترك بنمو سنوي يقدر بـ 30,1 بالمئة ونسبة نفاذ تبلغ 63,67 بالمئة. وبخصوص الإنترنت المتنقل، بلغ عدد المشتركين 20,83 مليون مشترك بنمو سنوي يقدر بـ 31,69 بالمئة (ما يقرب من 5 ملايين اشتراك).

وأفاد نفس المصدر أن توزيع هذه الحظيرة حسب طريقة الأداء يبين نموا سنويا لحظيرة الهاتف المتنقل بالأداء اللاحق يقدر بـ 10,38 في المئة حيث بلغت 3,29 مليون مشترك، فيما بلغ عدد مشتركي الأداء المسبق 40,62 في سنة 2017 بنمو يقدر بزائد 5,43 بالمئة في السنة.

وأبرز المصدر ذاته، أنه فيما يخص الاستعمالات، فقد عرف متوسط الاستعمال الشهري الصادر للهاتف المتنقل تراجعا خلال 2017، حيث بلغ متوسط الدقائق المستهلكة للهاتف المتنقل 108 دقائق في الشهر لكل مشترك مقابل 113 دقيقة خلال 2016. وأكدت الوكالة أن هذا الانخفاض يعزى إلى انخفاض الرواج الصادر وارتفاع حظيرة مشتركي الهاتف المتنقل خلال 2017، حيث بلغ مجموع الرواج الصادر على الشبكات المتنقلة، خلال السنة الماضية 55,2 مليار دقيقة مسجلا انخفاضا يقدر بـ 4,2 في المئة مقارنة مع 2016.

وعرفت حظيرة الهاتف الثابت ،بما في ذلك التنقل المحدود، شبه استقرار حيث بلغت 2,05 مليون مشترك، مسجلة بنسبة نفاذ تقدر ب5,87 بالمئة في نهاية سنة 2017، علاوة على ذلك، بلغ عدد اشتراكات الإنترنت بال( أ دي اس إل) 1,32 مليون في سنة 2017 مقابل 1.23 مليون في سنة 2017 وفقا لنفس البلاغ. وخلال نفس السنة، بلغت حظيرة الألياف البصرية (FTTH) 36,347 مشترك مقابل 10,657 في السنة السابقة.

وأوضحت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات أنه بخصوص شبكات الهاتف الثابت والجيل الجديد، عرف متوسط الاستعمال الشهري الصادر انخفاضا يقدر بـ 10 بالمئة من 122 إلى 110 دقائق في الشهر لكل مشترك بين 2016 و2017، حيث بلغ الرواج الصادر على هذه الشبكات 2,8 مليار دقيقة خلال 2017. ومن جهة أخرى، واصل عدد الرسائل القصيرة المرسلة منحاه الانخفاضي الملاحظ منذ عدة سنوات مسجلا انخفاضا سنويا يقدر بـ 22,1 بالمئة، حيث بلغ 6,3 مليار وحدة، بحسب البلاغ ذاته. أما فيما يخص أسعار المكالمات المتنقلة، فقد استقر العائد المتوسط للدقيقة لمكالمات الهاتف المتنقل في حدود 0.23 درهم للدقيقة (دون احتساب الرسوم) مع نهاية 2017 بالمقارنة مع سنة 2016. وانتقل هذا العائد بالنسبة لشبكات الهاتف الثابت والجيل الجديد من 0,94 إلى 1,05 درهما للدقيقة (دون احتساب الرسوم) عند نهاية 2017. كما بلغ العائد المتوسط بالنسبة للإنترنت المتنقل 25 درهما في الشهر لكل مشترك مع نهاية 2017 مسجلا استقرارا مقارنة مع 2016.

وكشفت الوكالة أن تغطية شبكات الجيلين الثالث والرابع عرفت تحسنا ملحوظا خلال 2017 بفضل الاستثمارات المنجزة من طرف المتعهدين لإنشاء محطات أرضية جديدة وتكثيف شبكات الأجيال الثاني والثالث والرابع لتحسين جودة الخدمات المقدمة وصبيب التحميل. وأخيرا، بلغت حظيرة أسماء المجال”.ما” 67,082 إسما بارتفاع يقدر بـ 5,5 بالمئة مقارنة مع 2016. ت/خ ش

قد يعجبك ايضا

اترك رد