اهتمامات افتتاحيات الصحف الأسبوعية

0 107

شكل الحوار الاجتماعي وربط المسؤولية بالمحاسبة والنموذج التنموي الجديد، أبرز المواضيع، التي تصدرت اهتمامات افتتاحيات الصحف الأسبوعية.

ففي معرض تطرقها للحوار الاجتماعي، كتبت (فينونس نيوز إيبدو) أنه “تبدو إلى حدود الآن، صعوبة تقريب وجهات النظر بين الحكومة والنقابات”، مسجلة أنه إذا كان رئيس الحكومة يتحدث عن تحقيق نتائج “إيجابية” بالحوار، فإن النقابيين والمراقبين لا يشاطرونه نفس الرأي.

وأوضح كاتب الافتتاحية أن السلطة التنفيذية سهرت منذ بداية الحوار، على احترام التوزانات الماكرو-اقتصادية، مبرزا أن الحكومة تتوفر على هامش مناورة ضيق بسبب الوضعية الاقتصادية.

من جانبها، توقفت (شالانج) عند مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، مشيرة إلى أن الدستور ارتقى بهذا التصور إلى مستوى عال واعتبره بمثابة حجر الزاوية في بناء المغرب الجديد وتعزيز آمال كبيرة في مستقبل أفضل. وأبرز كاتب الافتتاحية، في هذا الصدد، أن التفاوتات الاجتماعية والمجالية هي نتيجة تدبير اقتصادي عمومي وخاص تم بعيدا عن مبادئ الحكامة الجيدة، مشيرا إلى أن السلم الاجتماعي يتطلب مراقبة مستدامة لممارسات مختلف الفاعلين سواء بالسوق أو الإدارة أو داخل المشهد السياسي.

وبخصوص إعداد نموذج تنموي جديد، أبرزت أسبوعية (لافي إيكو) أن زعماء الأغلبية الحكومية أكدوا التزامهم بـ”تسريع” هذا الورش.

وأوضح صاحب الافتتاحية أن الحكومة مدعوة إلى “التدخل بشكل استعجالي لمواجهة الإحساس بالظلم الاجتماعي، الذي بدأ يعبر عنه بصوت عال”، مشيرا إلى الأمر يتطلب إجراءات ملموسة وواضحة.

على صعيد آخر، ذكرت أسبوعية (لوتون) أن القرض الفلاحي يعمل على تقديم الدعم الضروري للعالم القروي، مضيفة أن البنك يضطلع بهذا الدور منذ مدة طويلة، وسيواصل القيام بهذا الأمر على أحسن حال.

قد يعجبك ايضا

اترك رد