تعزية

0 219


*ببالغ اﻷسى والحزن وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره – تلقينا صباح هذا اليوم خبر وفاة الشاعر والفنان القدير قيد حياته السيد الحاج إحيا بوقدير بعد مرض ألم به – وبهذا المصاب الجلل برحيل الفقيد العزيز نتقدم بأحر التعازي والمواساة لكل عائلته الكبيرة والصغيرة ولكافة ساكنة دوار أفيان والنحيت وقبيلة إداوزدوت عامة ولكافة أصدقاءه و محبيه – سائلين الله عز وجل بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وينعم عليه بعفوه ورضوانه – إنا لله وإنا إليه راجعون الدوام لله عن (إدارة مجموعة المنتدى الامازيغي الحر*)

قد يعجبك ايضا

اترك رد