جهة الدار البيضاء-سطات..تدشين محطة أداء جديدة على مستوى بدال شمال برشيد

0 124

افتتحت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب، اليوم الأربعاء، محطة أداء جديدة بالنقطة الكيلومترية رقم 21 على مستوى بدال شمال برشيد.

ويأتي افتتاح هذه المحطة الجديدة، التي أشرف على تدشينها وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء السيد عبد القادر اعمارة، في إطار سياسة الشركة لتجويد الشبكة الوطنية للطرق السيارة، وتحسين مستوى الخدمات وشروط السلامة.

وفي هذا الصدد، أكد السيد اعمارة، في تصريح للصحافة، أن هذه المحطة تعد “ثمرة تصور جديد ومبتكر”، حيث إنها تصنف ضمن “محطات الأداء المتفاوتة”.

وأوضح أنها تتوفر على سعة تصل إلى 18 ممرا، فضلا عن ممرات ولوج (2×3)، مضيفا أن هذا المشروع المهيكل سيمكن من تكملة العمل بالمحطة القديمة المتواجدة بالنقطة الكيلومترية رقم 15، التي كانت قدرتها محدودة في 12 ممرا في الاتجاهين.

وتابع الوزير أنه بفضل وضع هذه البنية التحتية، ستتوفر المحطة المتواجدة بالنقطة الكيلومترية رقم 15 على 11 ممرا للولوج، من بينها ممر آلي وممران يتوفران على خدمة (جواز)، مبرزا أن فتح المحطة الجديدة سيجعل من المحطة القديمة مخصصة فقط لمحور مراكش -الدار البيضاء، مما سيرفع بشكل ملحوظ من القدرة الاستيعابية وسيضمن انسيابية أكبر في حركة السير.

ومن جهته، ذكر المدير العام للشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب السيد أنور بنعزوز أنه من المتوقع أن يبلغ حجم الرواج بعد دخول المحطة الجديدة حيز العمل 4500 عربة بالنسبة لاتجاه الدار البيضاء-برشيد، و13500 عربة بالنسبة لاتجاه الدار البيضاء-سطات.

وسجل، في السياق ذاته، أنه يرتقب أن يصل حجم الرواج في فصل الصيف إلى 5000 عربة في اتجاه الدار البيضاء-برشيد، وإلى 19500 عربة في الاتجاه المعاكس نحو سطات، مضيفا أنه يمكن أن تصل هذه الأرقام على التوالي إلى 4000 و 42 ألف عربة في الاتجاهين خلال عطلة العيد.

وتتكون محطة النقطة الكيلومترية 21، التي سيشرع في العمل بها ابتداء من يوم غد الخميس على الساعة الواحدة صباحا، من سقفين لممرات الأداء ومبان للاستغلال، حيث تطلب إنجازها مبلغا إجماليا يناهز 100 مليون درهم .

وشهد حفل التدشين توقيع اتفاقيتين بين الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب ووزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، تهم تجهيز معابر الطرق السيارة بمعدات السلامة، والتعاون بين الجانبين في ما يتعلق بتبادل المعطيات الخاصة بالسلامة الطرقية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد