قصيدة شعرية تحت عنوان : على مهل

0 34

ينساب العرق بين الجداول

والسراب يركع للشمس

يسجد لفرارالضباب

يسافر نحو الضباب

ويرحل نحو الصمت ..

أيها الصمت الرهيب

لم يعم الصمت ؟

أحان الوقت ؟

على مهل ،

اختفينا بين حبق ودفلى

بنفسج و أقحوان
شعر : حامد الزيدوحي

قد يعجبك ايضا

اترك رد