بيان مراكش
بيان مراكش : جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

نشرة الأخبار البيئية لأمريكا الجنوبية

0 7

في ما يلي نشرة الاخبار البيئية لأمريكا الجنوبية لليوم السبت 12 غشت 2017 :

* الأرجنتين :

— اختتمت، أمس الجمعة بمدينة سان ميغيل، بمحافظة توكومان الأرجنتينية، أشغال الدورة الـ20 للمؤتمر الجيولوجي الأرجنتيني، والتي تمحورت حول موضوع “الجيولوجيا، الحاضر والمستقبل”.

وعرف هذا اللقاء، الذي انعقد على مدى خمسة أيام، مشاركة عدد من العلماء والمؤسسات الأكاديمية والعلمية، الذين تناولوا مواضيع تهم، على الخصوص، “الجيولوجيا والشعب المرتبطة بها” و”العلوم كأساس للحفاظ أقدم النظم البيئية على كوكب الأرض” و”التربية والجيولوجيا” و”الموارد الطبيعية والجيولوجيا” و”الإشكاليات المرتبطة بالمياه الجوفية.

وبحث نحو 2000 مشارك أيضا، من خلال محاضرات ومعارض ومناقشات، مواضيع تتعلق بمساهمة الجيولوجيين في تعزيز مصفوفة الطاقة وبالبيئة والتربية وكذا الجوانب القانونية والهندسية المرتبطة بالجيولوجيا.

==================================

* الشيلي :

— وضعت السلطات الشيلية، مؤخرا تحت المراقبة، الصدع الجيولوجي “سان رامون” الذى يمكن ان يتسبب في أي وقت في حدوث زلزال قوى قد يهز العاصمة سانتياغو.

وذكرت تقارير إعلامية أن لا أحد في الشيلي، أحد أكثر البلدان الزلزالية في العالم، يمكن أن يتنبأ بالضبط متى سيحدث ذلك، ولكن تاريخ الزلازل المسجلة على مدى آلاف السنين الماضية يشير إلى تراكم ما يكفي من النشاط التكتوني لحدوث زلزال كبير آخر من حين لأخرى.

ويهدف وضع الصدع الجيولوجي “سان رامون” تحت المراقبة إلى غاية سنة 2019، إلى مواجهة هذا التهديد الحقيقي المتمثل في زلزال قوي سيضرب بشكل مباشر العاصمة سانتياغو، التي يصل تعداد ساكنتها نحو سبعة ملايين نسمة.

وتشير التقارير إلى أن هذا الصدع الجيولوجي، الذي يمتد على طول 30 كلم على الأقل، يمكن أن يتسبب في زلازل أقوى مرتين أو ثلاث مرات على الأقل من الزلزال الذي ضرب البلد الجنوب أمريكي سنة 2010، والذي خلف مقتل ما لا يقل عن 500 شخص وتسبب في خسائر مادية بلغت 30 مليار دولار.

==================================

* البرازيل :

— رصد صندوق الأمازون نحو 150 مليون ريال برازيلي لحماية منطقة الأمازون خلال سنة 2017، من خلال تمويل المشاريع التي تركز على سلاسل الإنتاج المستدامة وتستهدف الشعوب الأصلية.

وحسب السكرتير التنفيذى لوزارة البيئة، مارسيلو كروز، فان الصندوق يمول ما لا يقل عن 10 مشاريع للحفاظ على موارد الامازون واستغلالها المستدام.

وقال مارسيلو كروز، في تصريحات صحفية، “إننا نعمل على تعزيز خلق وتوسيع وتوطيد المناطق المحمية، وعلى التأهيل البيئي للمناطق القروية، وتطوير اقتصاد أخضر يثمن الموارد الغابوية”.

ويمثل حجم الموارد المرصودة لهذه السنة ضعف نظيرتها المخصصة برسم سنة 2015 (70 مليون ريال).

ويهدف صندوق الأمازون، الذي أنشئ سنة 2008، إلى توفير الموارد اللازمة للاستثمار في مجال الوقاية من إزالة الغابات ورصدها ومراقبتها، فضلا عن حماية النظم الإيكولوجية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد