لسعات العقارب تقتل فعلى المسؤولين في وزارة الصحة العمومية توفير الأمصال وإعداد لجن الإسعاف لتجنب الضحايا والوفيات

0 80

سحر الزيدوحي /بيان مراكش

بداية فصل الصيف التي تنشط فيها لسعات العقارب ،بحيث تسجل فيه أكبر عدد من الإصابات نظرا لارتباط الناس بالسكن بمناطق الجافة والحرارة المرتفعة والعالية والظروف الطبيعية والمناخية .
الكثير منا يشعرون بالرعب والخوف من العقرب بسبب لدغته السامة التي ممكن أن تودي بحياة انسان وبرغم وجود أكثر من 2000 نوع من العقرب.ومعظم أنواع هذه العقارب سامة إلا أن سمها خطير للغاية على الإنسان .
فالعقرب تقتل الأطفال والشيوخ اكثر نظرا لضعف مناعة الجسم عندهم ،ويخرج العقرب من جحره أثناء الليل ويختفي طوال النهار العقرب له أربعة أزواج من الأرجل وله ذيل منحني في نهاية جسمه ونهاية الذيل يكون رفيع للغاية مثل الإبرة وهو مايستخدمه العقرب للدغ ضحاياه حيث يتمركز السم الموجود في جسم العقرب في الذيل .
العديد من الضحايا يتعرضون للسعته غالبا بالليل حيث ينقلون إلى المستوصف أو المركز الصحي ويجدون أبوابه مغلقة وحتى إن وجدوه مفتوحا ياترى هل به أمصال مضادة لسموم العقارب.
كل ساكنة هذه المناطق المتضررة يطالبون برفع التهميش والخطر عنها وتوفير الخدمات اللازمة والمعدات الطبية والأمصال المضادة لهذه السموم في كل مستوصف ومركز صحي ومستشفى بهذه المناطق المنسية تجنبا للعديد من الوفيات وضحايا سموم العقارب .

قد يعجبك ايضا

اترك رد