331 مشروعا للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم سيدي سليمان بقيمة تناهز 202,114 مليون درهم خلال الفترة 2005-2015

0 103

تم إطلاق 331 مشروعا على مستوى إقليم سيدي سليمان خلال الفترة 2005-2015 بقيمة إجمالية تصل إلى 202 مليون و114 ألف و33 درهما في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وتشير معطيات قسم العمل الاجتماعي بإقليم سيدي سليمان إلى أن هذه المشاريع، التي تمول المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 163 مليون و813 ألف و134 درهما من قيمتها الإجمالية، تتوزع ما بين البرنامج الأفقي الذي يهم 176 مشروعا بقيمة إجمالية تصل إلى 82 مليون و458 ألف و647 درهما، وبرنامج محاربة الفقر في الوسط القروي ب103 مشاريع قيمتها 62 مليون و290 ألف و509 دراهم، وبرنامج محاربة الهشاشة (31 مشروعا ب28 مليون و634 ألف و877 درهما)، وبرنامج التأهيل الترابي (21 مشروعا ب28 مليون و730 ألف درهم).

وشملت هذه المشاريع 143 ألف و572 مستفيدا . وكان لبرنامج التأهيل الترابي الأثر الأكبر من خلال 96 ألف و133 مستفيدا، مقارنة مع برنامج محاربة الفقر في الوسط القروي (21 ألف و170 مستفيدا)، والبرنامج الأفقي (20 ألف و300)، وبرنامج محاربة الهشاشة (5969).

وحسب المصدر ذاته، فإن هذه المشاريع همت بالأساس دعم الولوج للتجهيزات والخدمات الاجتماعية الأساسية، وبناء وتجهيز وتأهيل مراكز الاستقبال، والنهوض بالأنشطة المدرة للدخل والتشغيل ودعم التنشيط الاجتماعي والثقافي والرياضي.

وبخصوص الأنشطة المدرة للدخل، تركز العمل على جمعيات الشباب العاطلين حاملي الشهادات المنحدرين من الوسط القروي والمواطنين الأكثر عوزا، الذين استفادوا من مشاريع في إطار التعليم والصناعة التقليدية والتجارة والخدمات وتربية الأبقار والأغنام والماعز.

وسجلت البرامج المدرجة في إطار برنامج محاربة الهشاشة ارتفاعا هاما في الدعم الممنوح لمراكز الاستقبال مع مرور سنين، مقارنة مع السنوات السابقة، حسب معطيات قسم العمل الاجتماعي الذي أوضح أن المشاريع التابعة للبرامج الحضرية والقروية تميزت بتنوعها، متمثلة في إدماج الشباب حاملي الشهادات في عالم الشغل، وإنجاز البنيات التحتية الأساسية، وشراء سيارات إسعاف، وحيازة عربات للنقل المدرسي، وبناء دور للشباب وأقسام للتعليم الابتدائي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد