بيان مراكش
بيان مراكش : جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

تاونات .. أزيد من ستة آلاف تدخل لمصالح الوقاية المدنية منذ 2010

0 7

بلغ عدد التدخلات المختلفة التي قامت بها مصالح الوقاية المدنية على مستوى إقليم تاونات خلال السنوات الخمس الأخيرة ما مجموعه 6012 تدخلا وعملية إنقاذ .

وحسب معطيات عممتها المديرية الإقليمية للوقاية المدنية بإقليم تاونات بمناسبة تخليد اليوم العالمي للوقاية المدنية، فقد شملت هذه التدخلات مجال إخماد الحرائق وتقديم المساعدة في حوادث السير وإنقاذ الغرقى وعمليات الإغاثة والتدخل لنقل المرضى والمصابين والحوامل والذين يتعرضون للاختناق وغيرها .

وأوضحت المصادر ذاتها أن عدد التدخلات المختلفة التي قامت بها مصالح الوقاية المدنية على مستوى إقليم تاونات خلال سنة 2015 لوحدها بلغ في المجموع 1218 تدخلا منها 143 تدخلا من اجل إخماد الحرائق .

واكد القائد الإقليمي للوقاية المدينة خلال حفل نظم بهذه المناسبة برئاسة عامل إقليم تاونات السيد حسن بلهدفة على أهمية ونجاعة المعدات والآليات الجديدة التي تتوفر عليها الوحدات التابعة للمديرية الإقليمية للوقاية المدنية بالإقليم والتقنيات المستعملة في تدخلات عناصر هذه الوحدات .

كما قدم الشروحات اللازمة حول الأدوار التي تضطلع بها مصالح الوقاية المدينة في حماية المواطنين والممتلكات العامة والخاصة والحد من المخاطر التي تهدد المواطنين كالحرائق وحوادث السير وغيرها .

وأكد على أهمية ودور التقنيات الحديثة في الحد من الكوارث والتقليل من حدتها وذلك على ضوء ارتفاع الخسائر المادية الناتجة عن الكوارث الطبيعية، مشيرا إلى أن المنظمة العالمية للحماية المدنية والدفاع المدني عملت على إنشاء منظومة عالمية متكاملة لتطوير ونشر المعلومات وتقنيات الاتصال وأنظمة المعلومات الجغرافية وأنظمة الاستشعار عن بعد وبيانات الأقمار الاصطناعية.

ودعا إلى تعميم التكنولوجيات الحديثة على الطبقات الاجتماعية وإشراك جميع الفاعلين في التشجيع على خلق مجتمعات واعية قادرة على تزويد فرق الإنقاذ بالمعلومات الكافية لاستغلالها عند الحاجة مع تلقين دروس في كيفية الإخبار وتعلم مبادئ الإسعافات الأولية في المناهج الدراسية .

وتميز الاحتفال باليوم العالمي للوقاية المدنية الذي نظم هذه السنة تحت شعار “الحماية المدنية والتكنولوجيات الحديثة للمعلومات ” على مستوى إقليم تاونات بتنظيم عدة أنشطة بكل من القيادة الإقليمية لتاونات ومركزي الوقاية المدنية المتقدمين بكل من جماعتي الوردزاغ وقرية أبا محمد .

واستهدفت هذه الأنشطة في مجملها التحسيس والتوعية بأهمية ودور الوقاية المدنية في إنقاذ المواطنين والحد من المخاطر التي تهددهم كالحرائق وحوادث السير وغيرها .

كما تم تنظيم أيام الأبواب المفتوحة التي عرفت زيارات ميدانية لمقار الوقاية المدنية ولبعض المؤسسات التعليمية إلى جانب عرض المعدات والآليات التي تتوفر عليها هذه الوحدات والتقنيات المستعملة في تدخلاتها مع تقديم الشروحات اللازمة حول دورها في حماية الأشخاص والممتلكات .

قد يعجبك ايضا

اترك رد