أزرق القفطان”.. فيلم عن “الحب غير المشروط” (مريم التوزاني).

0 76

أكدت المخرجة المغربية، مريم التوزاني، أن فيلمها “أزرق القفطان” الذي تم عرضه اليوم الاثنين في إطار المسابقة الرسمية للدورة ال19 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، هو فيلم عن “الحب غير المشروط”.

وقبيل عرض الفيلم بقصر المؤتمرات بمراكش، قالت التوزاني التي اعتلت المنصة إلى جانب زوجها منتج الفيلم، نبيل عيوش، وبطل الفيلم، صالح بكري، إن “أزرق القفطان” يعد “قبل كل شيء، فيلما عن الحب بمختلف تجلياته، وفي أوسع معانيه”.

ويحكي الفيلم (123 د) قصة البطل “حليم” و”مينة”، وهما زوج يمتلك محلا للخياطة التقليدية في مدينة سلا. ومن أجل تلبية الطلبات المتتالية للزبناء، قاما بتشغيل الشاب “يوسف”، وهو متدرب موهوب أبدى رغبة كبيرة في أن يتعلم فن التطريز والخياطة من “المعلم” حليم، ليتقاسم معه شغفه بالخياطة.

ويتوقف الفيلم أيضا، حسب التوزاني، عند حب المرء لمهنته، وهي في حالة الفيلم مهنة “المعلم” الخياط التقليدي، “التي بدأت تندثر للأسف”، حيث يظل البطل حليم متشبثا بها باعتبارها مهنة أبيه، رافضا مواكبة “المكننة” التي طالت هذه الحرفة العريقة.

من جهة أخرى، عبرت التوزاني عن “الشعور الجميل الذي خالجها” وهي تعيش لحظة عرض فيلمها لأول مرة أمام “جمهوره الطبيعي”. وقالت في هذا الصدد “إنه يوم خاص بالنسبة لي. وشعوري لا يوصف. هذا لقاء مع الجمهور كنت أنتظره بلهفة منذ شهور”.

ولم يفت التوزاني أن تعرب عن شركها بالمناسبة للمخرج نبيل عيوش الذي أنتج الفيلم، وشارك معها في كتابة السيناريو الخاص به، وذلك ل”الدعم المتواصل” الذي يقدمه لها. كما توجهت بالشكر لبطل الفيلم، الفلسطيني صالح بكري، الذي “سبقت واكشتفته إنسانيا والآن فنيا. أقدره فيه بحثه الحثيث عن الحقيقة، وأعتبر أداءه في الفيلم هدية قيمة بالنسبة لي”.

يشار إلى أن فيلم “أزرق القفطان”، حصد العديد من الجوائز الدولية، ومن ضمنها جائزة الجمهور في الدورة الـ 40 لمهرجان السينما المتوسطية (أرتي-ماري) بباستيا، وجائزة الجمعية اليونانية لنقاد السينما، وجائزة الجمهور في مهرجان أثينا السينمائي الدولي الثامن والعشرين، وجائزة الاتحاد الدولي للنقاد السينمائيين في مهرجان كان السينمائي.

وإلى جانب صالح بكري، شارك في هذا العمل الذي اختير لتمثيل المغرب في مسابقة الأوسكار 2023 في فئة “الفيلم الروائي الطويل الأجنبي”، عدد من الممثلين من ضمنهم لبنى أزابال، أيوب میسيوي، ومونيا لمكيمل، وحميد الزوغي وآخرون.

يذكر أن مريم التوزاني من مواليد سنة 1980 بطنجة، ودرست الصحافة في لندن. واشتغلت صحفية بالمغرب، كما أخرجت عددا من الأفلام الوثائقية والقصيرة التي نالت عنها العديد من الجوائز، قبل أن تخرج فيلمها الطويل الأول آدم (2019) الذي قدم في عرض عالمي أول في قسم «نظرة ما» بمهرجان كان، وفي إطار العروض الخاصة لدورة سابقة من دورات المهرجان الدولي للفيلم بمراكش.

ويعد “أزرق القفطان” الفيلم المغربي الوحيد المشارك في المسابقة الرسمية للدورة التاسعة عشر للفيلم بمراكش التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتتمثل باقي الأفلام المشاركة في هذه المسابقة في “أغنية بعيدة ” للمخرجة البرازيلية كلاريسا كامبولينا، و”الروح الحية” لكريستيل ألفيس ميرا (البرتغال)، و”أشكال” ليوسف الشابي (تونس)، و”أستراخان” لدافيد دوبيسيفيل (فرنسا)، و”سيرة ذاتية” لمقبول مبارك (إندونيسيا)، و”حكاية من شمرون” لعماد الإبراهيم دهكردي (إيران). كما يتعلق الأمر بأفلام “بترول” لألينا لودكينا (أستراليا)، و”حذاء أحمر” لكارلوس كايزر إيشلمان (المكسيك)، و”رايسبوي ينام” لأنتوني شيم (كندا)، و”أمينة” لأحمد عبد الله (السويد)، و”طعم التفاح أحمر” لإيهاب طربيه (سوريا)، و”برق” لكارمن جاكيي (سويسرا)، و”الثلج والدب” للمخرجة التركية سيلسين إيرغون.

وتضم لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للمهرجان، التي يترأسها المخرج الإيطالي باولو سورينتينو، كلا من الممثلة البريطانية فانيسا كيربي، والممثلة الألمانية ديان كروجر، والمخرج الأسترالي جاستن كورزيل، والمخرجة والممثلة اللبنانية نادين لبكي، والمخرجة المغربية ليلى المراكشي، والممثل الفرنسي طاهر رحيم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد