إدارة بايدن تقاضي شركة اتصالات صينية بناء على مرسوم وقعه ترامب .

0 126

أعلنت الإدارة الأميركية الثلاثاء أنها رفعت دعوى قضائية ضد شركة صينية لم تكشف اسمها، اتّهمتها بتهديد “الأمن القومي” بناء على مرسوم وقّعه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في العام 2019.

وجاء في بيان لوزارة التجارة أنها “رفعت دعوى قضائية ضد شركة صينية لإتاحة مراجعة المعاملات” التجارية.

والمرسوم الموقع في 15 أيار/مايو 2019 يحظر على شبكات الاتصال الأميركية التزوّد بتجهيزات من شركات أجنبية تعتبر خطرة. واستهدف المرسوم الصادر في خضم نزاع تجاري بين الولايات المتحدة والصين، خصوصا شركة الاتصالات الصينية العملاقة “هواوي”.

ومن شأن هذا الإجراء أن يتيح لواشنطن “اتّخاذ قرار إزاء المخاطر المحتملة التي تواجه أمن الولايات المتحدة ومواطنيها”.

وأوضحت الوزارة الأميركية أن “الاستحواذ أو الاستخدام في الولايات المتحدة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصمّمة، المطوّرة، المصنّعة أو التي توفّرها” جهات ملاحقة قضائية أو تنتمي إلى خصوم أجانب “يشكل خطرا كبيرا على مصالح الأمن القومي للولايات المتحدة”.

وفي العام 2019 برّر البيت الأبيض المرسوم بأن “خصوما أجانب يستغلون بشكل متزايد ثغرا في خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والبنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الولايات المتحدة”.

في المقابل، نددت بكين بما اعتبرته إجراء مجحفا مخالفا يقوض المنافسة.بايدن

قد يعجبك ايضا

اترك رد