ارتفاع عدد الوفيات بسبب أنفلونزا “أش 1 إن 1” إلى تسع حالات، إلا أن الحالة الوبائية تبقى عادية مقارنة مع السنوات الماضية (وزير الصحة)

0 146

أعلن وزير الصحة السيد أنس الدكالي، اليوم السبت بالرباط، عن ارتفاع عدد الوفيات بسبب أنفلونزا “أش 1 إن 1” إلى تسع حالات، مشيرا إلى أن الحالة الوبائية تبقى، بالرغم من ذلك، عادية مقارنة مع السنوات الماضية.

وأوضح السيد الدكالي، في تصريح للصحافة عقب اجتماع الخلية المركزية لتتبع الوضعية الوبائية ، أن هذه الخلية تقوم بتتبع الوضعية الوبائية، والتي أكدت أن الوضع لا يختلف عن السنوات الماضية، مشيرا إلى أن الخلية تعمل على “تتبع والتأكد من جميع المعطيات الفعلية للإصابة، وللأسف، تم لحد الآن، تسجيل تسع وفيات”.

وأشار الوزير إلى أنه من أصل 20 في المائة من الأشخاص المصابين بأعراض الأنفلونزا أو عدوى الجهاز التنفسي، فإن 80 في المائة منهم مصابون بأنفلونزا “أش 1 إن 1”.

وأضاف أن الوضعية الفيروسية لهذه السنة تبين أن نسبة الصنف الفرعي “أش 1 إن 1″، الذي يعد الأكثر انتشارا، بقيت في حدود 80 بالمائة، وهي النسبة ذاتها المصرح بها من طرف المنظمة العالمية للصحة على المستوى العالمي.

وسجل السيد الدكالي أن عملية التتبع تتم كذلك على مستوى خلايا كل المستشفيات العمومية والمصحات، مشيرا إلى أن عدد الأشخاص المترددين على المؤسسات الاستشفائية سجل ارتفاعا نسبيا، خلال الأسبوع الجاري، مقارنة مع الأسبوع الماضي، “ولكن ليس هناك حالة استثنائية أو حالة خاصة”.

ومن جهة أخرى ، أكد الوزير أن مديرية الأدوية وقسم التموين يقومان بدورهما من أجل تمكين جميع المستشفيات والمراكز الصحية من الأدوية اللازمة، مذكرا بأنه على مستوى العالم القروي، هناك تعبئة للفرق الطبية التي تعمل باستمرار عن قرب، في إطار “برنامج رعاية”، الذي يشمل 28 إقليما. ودعا السيد الدكالي إلى مزيد من اليقظة، خصوصا من طرف كبار السن والأطفال دون الخامسة والحوامل والأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد