الأعمال الاجتماعية رافعة للتضامن القطاعي وأداة لتجسيد وحدة الإنتماء المهني، وجمعية إعداد التراب الوطني والتعمير تسد الخصاص بقطاع الإسكان.

0 102

بلاغ لفائدة موظفي قطاع السكنى وسياسة المدينة:
على إثر توقيف الخدمات الاجتماعية بقطاع السكنى وسياسة المدينة، وعلى رأسها النقل، وما نجم عنها من أضرار للموظفين الذين يتقاسمون مع موظفي التعمير وإعداد التراب الوطني الانتماء لنفس الوزارة، واستجابة لاتصالات العديد من الموظفات والموظفين، وبتشاور مع السيد الكاتب العام لقطاع إعداد التراب الوطني والتعمير وبتنسيق مع السيدة مديرة الموارد البشرية الوسائل العامة، تعلن جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي التعمير وإعداد التراب الوطني عن فتح مرفق النقل أمام الموظفين المتضررين في حدود المقاعد المتوفرة.
وبهدف الاستجابة لأكبر عدد ممكن من المستفيدين، فإنها ستعزز أسطول النقل بحافلة جديدة لهذا الغرض، على أن تعطى الأولوية للنساء وللفئات الأقل دخلا.
وستتدارس إمكانية فتح باقي الخدمات الأخرى، وذلك إلى غاية معالجة الأسباب المسؤولة عن هذه الوضعية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد