التعاضدية العامة للتعليم بمراكش تتفاعل ايجابيا مع انتظارات الشغيلةالتعليمية.

0 72

بيان مراكش /مراد بولرباح

في إطار ترسيخ سياسة القرب،وتفاعلا من المسؤولين على الشأن التعاضدي لاسرة التعليم،مع اقتراحات وانتظارات الشغيلة التعليمية،شرعت التعاضدية العامة للتربية الوطنية، فرع مراكش،مؤخرا في تبني استراتيجية عمل جديدة،تنفيذا لمخرجات المجلس الإداري الاخير للتعاضدية ” MGEN “، وذلك بوضع مقاربةجديدةللرفع من جودة خدمات مرتفقي هذا الفرع، حيث عمدت في إطار استراتيجية بناءة إلى تشجيع روح الإبداع والابتكار في تطوير العمل، وتجسيد كل الأفكار والاقتراحات القابلة للتنفيذ على أرض الواقع، خدمة لمصالح منخرطات ومنخرطي،الفرع الجهوي للتعاضدية والاقاليم التابعة لجهة مراكش اسفي. فبعدما ظل مستخدمو هذا المرفق لسنوات يعانون من ضغط كبير بسبب قلة موارده البشرية،
بادرت الإدارة العامة للتعاضدية برئاسة ميلود معصيد،الى تكليف الإطار الإداري والتربوي إدريس الملغشي، كاتبا جهويا لفرع مراكش،والذي ابلى البلاء الحسن في مجال وضع مقاربة تواصلية وادارية جديدة، ساهمت بشهادة المنخرطين والمنخرطات،في تحسين الخدمات الإدارية وتجويدها،عبر وضع آليات للتواصل رهن إشارتهم، تشرف عليها لجنة مختصة، قصد التخفيف من أعباء السفر أو التنقل على المرتفقين، كما تم إحداث منصة للتواصل عبر الواتساب، وبريد إلكتروني، ورقمي هاتف ثابت وآخر متنقل تسهيلا لعمليات التواصل بين التعاضدية ومرتفقيها، من أجل تلقي الاستشارات والتساؤلات المتعلقة بملفاتهم المرضية،و منح المحالين على التقاعد، كما تم تخصيص الشباك رقم (3) بمقر التعاضدية بمراكش، لاستقبال الملفات المرضية للمتقاعدين وذوي الاحتياجات الخاصة،

قد يعجبك ايضا

اترك رد