الدورة الثامنة للمعرض الدولي للطاقة الشمسية والنجاعة الطاقية ما بين 26 و28 فبراير المقبل بالدار البيضاء

0 158

تحتضن الدار البيضاء، في الفترة ما بين 26 و28 فبراير المقبل، الدورة الثامنة للمعرض الدولي للطاقة الشمسية والنجاعة الطاقية (صولير إكسبو المغرب)، تحت شعار “فرص تنمية الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية في العالم وإفريقيا”.

وأوضح المنظمون، في بلاغ توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الثلاثاء، أن المعرض يتوخى المساهمة في تعزيز دينامية قطاع الطاقة الشمسية والنجاعة الطاقية بالمغرب، ومواكبة البرامج الوطنية الطموحة في مجال الطاقات المتجددة، إلى جانب المساهمة في بناء علاقات تعاون بين مختلف الفاعلين في القطاع على المستوى الوطني والدولي، وكذا بالقطاعين العام والخاص.

وينتظر أن تستقبل هذه الدورة نحو 100 من العارضين يمثلون أبرز المؤسسات والمقاولات بعدة دول عبر العالم، ومنها على الخصوص فرنسا، وبلجيكا، وألمانيا، وتركيا، وتونس، والصين، وساحل العاج، والهند، وإسبانيا وإيطاليا.

وبحسب المنظمين، فإنه من المرتقب أن يعرف المعرض، في نسخته الثامنة، مشاركة أبرز المقاولات والمؤسسات العارضة المعروفة على المستوى الدولي في مجال الطاقات المتجددة والمهن والصناعات المرتبطة بها، إلى جانب مؤسسات أخرى وطنية منها معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة، والوكالة المغربية للنجاعة الطاقية، وشركات أخرى تعمل في هذا المجال.

ويشكل المعرض، الذي يتوقع أن يستقطب أزيد من 8000 زائر مهني، فرصة لتقديم رؤية شاملة عن السوق المغربية والإفريقية، ونافذة لعرض آخر التطورات والابتكارات في قطاع الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية، إضافة إلى كونه مناسبة ملائمة لتنظيم لقاءات أعمال لمهنيي القطاع من أجل تبادل الخبرات وطرح المنتجات والخدمات المستجدة في السوق الوطنية والدولية.

ويتضمن برنامج الدورة سلسلة من الندوات العلمية التي ستجمع متدخلين مختصين في المجال، وممثلين عن القطاعين العام والخاص، وورشات وموائد مستديرة يؤطرها خبراء مغاربة وأجانب لطرح مختلف المستجدات والحلول في سوق الطاقة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد