الصحة مريضة في مراكش.

0 343

بقلم :حسن الحر
عاش أحد المستشارين الجماعيين بمقاطعة جليز معاناة خطيرة بالمستشفى الجامعي بمراكش وهو يدافع عن طفل صغير لا يتعدى عمره شهرين،قادم من المناطق الجنوبية.
وبعد تردده بين اقسام المستشفى الجامعي محمد السادس مطالبا بالتدخل لإنقاذ هذا الطفل البريء الذي يحتاج الى عملية جراحية على مستوى القلب،وقد تضرعت الأطر الطبية بعدم وجود قاعة تختص في هذه العمليات،وعدم وجود ممرضين لمساعدة الاطباء لإقامة هذه العملية،كما رفضت الأجنحة الاخرى استقبال هذا النوع من العمليات،ورغم تدخل مجموعة من الشخصيات البارزة على مستوى الرباط ومراكش إلا أنه لحد كتابة هذه السطور لازال الطفل البريء يتألم وينتظر دوره لإجراء هذه العملية ،
هل يعلم السيد وزير الصحة بما يجري ذاخل المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش ؟
ورغم تدخل مندوبية ووزارة الصحة بجهة مراكش إلا أن الإدارة المعنية لم تستجيب لمطالهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد