المجموعة المصغرة حول سورية تدعم حلا سياسيا للنزاع السوري على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254 (بيان مشترك)

0 146

جدد وزراء خارجية وممثلو كل من مصر وفرنسا والأردن والمملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة والولايات المتحدة التأكيد، اليوم الأربعاء بواشنطن، تصميمهم على مواصلة عملهم الداعم لجهود الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي للنزاع في سورية على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254.

وأكدت هذه الدول، التي تشكل “المجموعة المصغرة حول سورية”، في بيان مشترك صدر عقب لقاء عقد على هامش الاجتماع الوزاري للتحالف العالمي ضد داعش أنه “لا يوجد حل عسكري في سورية أو أي بديل للحل السياسي”.

وشددت البلدان الأعضاء في المجموعة المصغرة على أن الدبلوماسية والإرادة السياسية الدولية وحدهما الكفيلتان بإنهاء النزاع السوري وتخفيف المعاناة المستمرة للشعب السوري”، مؤكدة أن “من يسعون إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة أو يأملون في التوصل إلى حل عسكري لن ينجحوا إلا في زيادة خطر التصعيد الخطير وإشعال حريق هائل في المنطقة”.

وعبرت هذه البلدان، من خلال البيان، عن تصميمها على تركيز جهودها “والتوجه نحو حل سياسي يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254″، كما جددت دعمها للأمم المتحدة ولجهود المبعوث الخاص إلى سورية، جير أو بيدرسن، داعية جميع الأطراف إلى الالتزام بشكل جوهري بإنهاء الصراع في البلاد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد