الولايات المتحدة تمدد الطوارئ الوطنية فيما يخص كوريا الشمالية.

0 112

أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، عن تمديد حالة الطوارئ الوطنية فيما يخص كوريا الشمالية إلى ما بعد 26 يونيو الجاري بسبب أنشطتها “غير العادية” التي تمثل خطورة على المصالح الأمريكية وحلفائها في المنطقة.

وذكر البيت الأبيض ، في بيان اليوم الثلاثاء ، أن هذا الإعلان يستهدف مواجهة تهديد الأمن القومي والسياسة الخارجية للولايات المتحدة جراء سياسات كوريا الشمالية، بما في ذلك أنشطتها النووية؛ الأمر الذي يؤدي لزعزعة الاستقرار في شبه الجزيرة الكورية وبما يعرض للخطر قوات الولايات المتحدة وحلفائها إلى جانب الشركاء التجاريين في المنطقة.

وكانت الولايات المتحدة قد بدأت إعلان حالة الطوارئ مع كوريا الشمالية في عام 2008 ثم قام الرؤساء الأمريكيون بتجديد هذه الحالة بطريقة روتينية تزامنا مع العقوبات المفروضة عليها.

ووجه بايدن خطابين رسميين – في هذا الشأن – إلى كل من نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب وكامالا هاريس نائبته ورئيسة مجلس الشيوخ بالكونغرس.
 

قد يعجبك ايضا

اترك رد