انتقادات تطال تعثر برنامج تأهيل مدينة أكدز إقليم زاكورة .

0 136

بيان مراكش/ الصديق أيت يدار



عبرت فعاليات المجتمع المدني عن إستيائها من الوضعية المزرية التي أصبحت عليها المدينة عقب التباطؤ التام والتعثر في الأشغال لتأهيل مدينة أكدز التي تعتبر البوابة الرئيسية لعمالة إقليم زاكورة وانتقدت الفعاليات الحية المدنية والساكنة تعثر مشروع تأهيل مدينة أكدز والذي كلف ميزانية باهضة الثمن بهدف إنقاد هذه المدينة الإستراتيجية من حيث الموقع الجغرافي خاصة أن هذه الإنتقادات وجهت بالخصوص للمقاولة صاحبة المشروع والمشرفة عليه حيث إستنكرت كل الفعاليات الحية تباطؤ الأشغال في مدينة أكدز بسبب ضعف كفاءة اليد العاملة والأليات الحديثة للقيام بالواجب كما عبر المجلس البلدي بأكدز عن أسفه وغضبه الشديد بسبب التعثر والتباطؤ الذي حصل في عملية تبليط الأزقة والشوارع في مدينة أكدز بصفة عامة بعدما خلفت التساقطات المطرية قبل الجفاف الحالي عدة حفر بشوارع أكدز مما جعل رئيس المجلس البلدي بأكدز محمد بمالك رفقة أعضاء المجلس البلدي الحالي بأكدز إلى توجيه دعوات تلوى الأخرى إلى هذه المقاولة المكلفة بإنجاز مشروع تأهيل مدينة أكدز حيث تمت مجموعة من الإجتماعات مع المجلس البلدي بأكدز وهذه الأخيرة كان أخره إجتماع الأسبوع الماضي من شهر ماي 2022 إبتداء من الساعة العاشرة صباحا وذلك حول نفس التساءل عن السبب الرئيسي وراء هذا التعثر الذي كلف ميزانية كبيرة وعدم الإلتزام

بالتوقيت المحدد لإنهاء الأشغال بأكدز إلا أنه ومع كامل الحسرة وللأسف الشديد أن ذات المقاولة وكما عادتها المعتادة في باقي الإجتماعات كهاته أنها تعطي وعودا مسؤولة في تسريع وثيرة الأشغال في تأهيل مدينة أكدز والقيام بالمطلوب المتعين وتمضي على محاضر تشهد عليها وتخص هذه المهمة ولأجله تطالب الساكنة كل المسؤولين ذات الصلة بالموضوع بالتدخل الفوري والعاجل لإرغام وحث هذه المقاولة المكلفة بإنجازمشروع تأهيل مدينة أكدز بالتسريع في وثيرة الأشغال وبشكل مقنن وإنهائها في وقت محدد كما تدعو الساكنة المسؤولين إلى تكثيف الجهود المبذولة من أجل النهوض بالأوضاع الإقتصادية والإجتماعية للمواطنين الأكدزيين والرقي بمدينة أكدز على غرار باقي المدن المغربية التي تتمتع بالبنية التحتية وجعلها مدينة متكاملة لتصبح مدينة أكدز مدينة نموذجية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد