بلاغ استنكاري.

0 234


أمام توالي اغلاق المخيمات الصيفية في وجه الطفولة المغربية والتي تساهم فعليا في افشال البرنامج الوطني للتخييم ومجالاته 2022
استفاقت الجامعة الوطنية للتخييم بجهة الدار البيضاء سطات ومعها ازيد من 170 جمعية محلية منخرطة بالبرنامج الذي يرعاه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وبعد صدمة محو مخيم سيدي رحال من خريطة التخييم بسبب جشع مافيا العقار التي تترامى على كل الفضاءات العمومية لجني ارباح صدمنا باصدار اوامر باغلاق مخيم طماريس من طرف عامل عمالة اقليم النواصر لدواعي غير معروفة وبعد إعطاء الانطلاقة الفعلية لمراحل التخييم ،وبرمجة الجمعيات والاعداد المستفيدة طيلة فترة التخييم وتسجيل الاطفال مع العلم أن هذا الاغلاق سيحرم الآلاف من اطفال الجهة من حق التخييم ،ولهذه الأسباب ودفاعا عن حق الطفولة المغربية في التخييم والمتعة ،فإن جميع مكونات الجامعة الوطنية للتخييم والجمعيات المحلية التابعة لها بمجموع الجهة تستنكر هذه التصرفات اللامسؤولة كما أنها تطالب باجتماع مستعجل مع عامل اقليم النواصر لمعرفة حيثيات اتخاذ القرار ودراسة إمكانية التراجع عنه، ونتائج ذلك ستتخذ مجموعة اجراءات ومواقف دفاعية ،تروم تصحيح الوضع القائم مع ما يترتب عنه من تنظيم وقفات احتجاجية بالاطفال المحرومين من التخييم أمام كل المؤسسات المعنية بالولاية ومجلس العمالة ،مع طرح هذه الإشكالية الشادة. لدى هوالمؤسسات التشريعية بمجلسي النواب و المستشارين
وإمكانية التقدم بعريضة في الموضوع ومذكرة استنكارية للديوان الملكي،وتنظيم ندوة صحفية وإعلامية في الموضوع للتنبيه لمخاطر اغلاق المخيم في وجه الاطفال والجمعيات .

قد يعجبك ايضا

اترك رد