بيان استنكاري بشأن الضرب والتعنيف الذي تعرض له مواطن على أيدي جيرانه

0 169


توفيق مباشر
بيان مراكش
في خطوة خطيرة، أقدم عليها ثلاتة إخوة بدوار اولاد طرفاية جماعة الزيايدة بتاريخ 2022.01.03
بالإعداء على مواطن بنفس الدوار في طريقه لقضاء اغراضه المنزلية، حيت عنفه احد الإخوة و منع عليه المرور عبر الطريق المحادية لسكناهم، حيث إنهال عليه الشبان الثلاثة بالضرب و التعنيف، ما يشكل انتهاكا سافرا لحق هذا المواطن في الأمان و الحرية المنصوص عليهما في المواثيق الدولية لحقوق الإنسان والقوانين المغربية وفي صدارتها الدستور المغربي الذي جاءت ديباجته مؤكدة على تشبث المغرب بحقوق الإنسان كما هو متعارف عليها كونيا، وهو ما يضع الجميع أمام مسؤولياته…
إننا في الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة وحماية المال العام بالمغرب ممثلة بمنسقها الإعلامي بإقليم بنسليمان، إذ ندين و نستنكر هذا الإعتداء المقصود على الإنسان في سلامة جسمه، نتج عنه أذى جسدي و إيذاء يشمل كلا من الضرب والجرح والعنف، ترك أثرا على الضحية أدى إلى عجزه مدة 25 يوم كما هو مسجل بالشهادة الطبية المسلمة من المستشفى الجامعي إبن سينا السويسي الرباط، و ما هو تابت بشهادة النقل إثر الإعتداء من قبل مصالح الوقاية المدنية على الساعة الثالثة زوالا، تعدي خطير بات يهدد أكثر من أي وقت مضى أرواح وسلامة المواطنين و إذ نعلن للرأي العام ما يلي:

  • إدانتنا القوية و تضامننا المطلق واستعدادنا الكامل للوقوف إلى جانب الضحية…
  • استنكارنا الشديد لمثل هذا الاعتداء الجبان و السلوك الأرعن و التعنيف الوحشي على رجل في عقده السادس من قبل طغاة يتصرفون وكأنهم فوق القانون….
  • مطالبة السيد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية، إعطاء اوامره لقيادة الدرك الملكي قصد فتح تحقيق واتخاذ المتعين ضد أشخاص إعتدوا على مواطن بالضرب و الجرح المؤدي إلى الإغماء في زمن نعيش فيه مرحلة مختلفة تتجه بنا نحو مبادئ النزاهة القضائية، فلا أحد فوق القانون…
    نسخة من بيان استنكاري من السيد المعطي النخة منسق إعلامي و عضو المجلس الوطني للشبكة المغربية لحقوق الإنسان و الرقابة على الثروة و حماية المال العام بالمغرب
قد يعجبك ايضا

اترك رد