تصريحات الذكتور محمد الكنديري حول ترتيبات ماراطون مراكش الدولي في نسخته 32.

0 207

جريدة بيان مراكش /محجوب خلفان.

في انطلاقة للنسخة الثانية و الثلاثين لماراطون مراكش الدولي بعد جائحة كورونا.
صرح لنا الذكتور محمد الكنديري المدير العام لهذه التظاهرة الرياضية العالمية، أن هذا الماراطون لمراكش ،مدينة سبعة رجال، لديه بركة خاصة، باعتباره أول تظاهرة رياضية دولية بعد جائحة كورونا، وكذا تحث الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده.
هذه النسخة لديها تميز خاص، حيث أصبح مند 2002 في المرة الثانية انطلاقة حقيقية، و تطور عبر التدرج ، من حيث مشاركة عدد من العدائين و العداءات العالميين و كذا المشاركين من من مختلف بلدان العالم، و كذلك من حيث التنظيم الذي يتطور عبر الدورات.
كما أن هذه الدورة في النسخة 32، جاءت لتفتتح الموسم الرياضي لألعاب القوى ، و المؤهلة لبطولة العالم، حيث أحتفظ الماراطون هذه الدورة على مداره المعتاد، و ستخبر اللجنة المنظمة كل العدائين و العداءات عن المسار لولوج نقطة الإنطلاقة بتوضيحات من الفنادق و المراكز الخاصة. بالإضافة إلى مواكبة إعلامية وطنية و دولية و عبر الإعلام المكتوب و المواقع الآلكترونية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد