تونس ..إعلان الحجر الصحي العام

0 1٬102

أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد عن إقرار حجر صحي عام في تونس، مع تأمين الدولة للمرافق الحيوية من أمن وصحة وغذاء والإبقاء على المحلات التجارية مفتوحة.

وأضاف الرئيس التونسي في كلمة له اليوم الجمعة عقب اجتماع مجلس الأمن القومي، أن الحجر الصحي خارج فترة حظر الجولان لا يعني حظر الجولان، بل يقتضي أن يلازم أكثر السكان بيوتهم ولا يغادرونها إلا في حالات الضرورة القصوى.

كما تضمنت إجراءات مجلس الأمن القومي، وفق الرئيس قيس سعيد، منع التنقل من مدينة إلى أخرى إلا في الحالات الضرورية، على أن يكون سبب التنقل مشروعا، وسيتم تزويد السكان بالمواد الغذائية من خلال الإبقاء على المحلات التجارية الصغرى مفتوحة تجنبا للتجمعات الكبرى.

وأشار إلى أنه سيتم تزويد هذه المحلات بصفة طبيعية من قبل الجهات المعنية بكل ما يحتاجه المواطن من مواد استهلاكية.

كما قرر مجلس الأمن القومي، غلق المناطق الصناعية الكبرى، حيث يتواجد عدد مكثف من العاملين ومن المواطنين، وتخصيص عدد من الفضاءات للحجز الصحي، يتطوع بها مواطنون من أصحاب الفنادق أو الفضاءات الكبرى.

كما تضمنت الاجراءات التى ستعلن الحكومة عن تفاصيلها، التسخير لتأمين استمرارية المرافق العمومية في القطاعات الحيوية، ودعوة النيابة العمومية وقوات الأمن للتدخل السريع بوضع حد لمظاهر الاحتكار والإثراء والمساس بقوت المواطنين، وتحميل كل من يتسبب فيها المسؤولية كاملة.

ودعا الرئيس قيس سعيد إلى عدم الهلع والفزع والإنصات الى أهل الاختصاص، مؤكدا أن تونس تخوض مع البشرية حربا ضد فيروس كورونا، وهو ما يستوجب مقاربة عالمية في إطار المنظمات الدولية وخاصة في إطار منظمة الامم المتحدة للتدخل باعتبار أن الاجراءات الوطنية تبقى غير كافية في مواجهة هذا الخطر الذي يتهدد العالم، وفق تعبيره.

يذكر أن نتائج التحاليل المخبرية المنجزة، أمس الخميس، في تونس أكدت إصابة 15 حالة مؤكدة، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي إلى 54 إصابة، وفق ما أفادت به المديرة العامة للمرصد الوطني للأمراض المستجدة نصاف بن علية، اليوم الجمعة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد