جمعيات المجتمع المدني بسيدي يوسف بن علي تخلد الذكرى 45 للمسيرة الخضراء تعبيرا عن وطنيتهم الصادقة.

0 232

نظم المنتدى المغاربي للتعبئة الوطنية و الدولية للحكم الذاتي بالصحراء المغربية بالتنسيق مع أربع جمعيات بسيدي يوسف بن علي وقفة تضامنية لتخليذ ذكرى 45 للمسيرة الخضراء للتعبير عن التلاحم و التضامن و الولاء تحت القايدة الرشيدة للجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

وقد انطلاقت هذه المسيرة التضامنية من أمام الملحقة الإدارية الحي الجديد لتجوب شوارع سيدي يوسف بن علي قبل أن تحط بساحة المصلى حيث تم ترديد النشيد الوطني المغربي، بعده تم تلاوة برقية الولاء للتعبير عن التلاحم و العلاقة الوطيدة بين الشعب و الملك لتجسد ذلك بالإرتقاء لمستوى الواجب الوطني الكبير تجاه قضيتنا الأولى و هي الوحدة الترابية.

وقد حضر في هذه الوقفة فعليات المجتمع المدني و العديد من الأطر التربوية و السياسية و شباب و شابات بمنطقة سيدي يوسف بن علي، تعبيرا عن دعمهم الكامل لجنودنا البواسل في المنطقة الحدودية الكركرات ، وقد أدانت هذه الجمعيات الأفعال الإستفزازية و اللامسؤولة من طرف مرتزقة جبهة البوليساريو ، و عبروا عن وقوفهم إلى جانب إخواننا المحتجزين في تندوف و في المعتقلات التي تقيمها هذه العصابات، كما رفضوا رفضهم القاطع التخلي عن وحدتهم الترابية أو التنازل عن شبر واحد من صحراؤنا و أنهم مجندوا وراء صاحب الجلالة محمد السادس لتفعيل نظام الحكم الذاتي لإخواننا الصحراويين و رفع المعاناة عنهم و أن الصحراء مغريبة و ستبقى مغربية و أننا مستعدين للتضحية بالغالي و النفيس من أجل أن يحل السلام و الإستقرار بأقاليمنا الجنوبية، في رسالة واضحة لروح المسؤولية و التضامن و تعبيرا عن المواطنة الصادقة اتجاه قضايا الوطننا العزيز.

وقد مرت هذه المبادرة في أجواء إحتفالية رائعة بحضور رجال السلطة المحلية و رجال الأمن الذي ساهموا بشكل كبير في مواكبة و تتبع هذه الوفقة و إنجاحها من بداية إنطلاقها مرورا بشوارع سيدي يوسف بن علي .

صحفي : صلاح الدين زندي/ بيان مراكش

قد يعجبك ايضا

اترك رد