جمعية حقوقية بكلميمة تدين احتكار مناصب شغل في جماعة كلميمة..

0 355

بيان مراكش/ مولاي المصطفى لحضى

تفاعلت جمعية افريكا لحقوق الانسان مع طلبات معطلين استغربوا من احتكار وظائف كمستخدمين في الجماعة الترابية بكلميمة لمُدد طويلة، حيث أكدت مصادر مًطلعة لبيان مراكش ان مستخدما قضى ازيد من عشرين سنة في الخدمة كعرضي في الوقت الذي تنتظر فيه جحافل من المعطلين نصيبهم من الشغل !

و اكدت ذات المصادر ان المعطلين من حاملي الشواهد يتسائلون عن اسباب حرمانهم من التداول على المناصب العرضية داخل الجماعة الترابية من منطلق تكافؤ الفرص و امتصاص البطالة في صفوف المجازين و غيرهم من حاملي الشواهد التقنية في مختلف التخصصات .

و اعتبرت جمعية أفريكا لحقوق الإنسان احتفاظ المجالس الجماعية المنتخبة بنفس الوجوه من العمال العرضيين نوعا من التمييز الذي تُمليه دواع سياسوية و انتخابوية محضة .

و تعتزم فعاليات شبابية من المجتمع المدني و من المعطلين طرح موضوع التناوب على التشغيل كعرضيين داخل الجماعة الترابية باعتباره حقا مشروعا و ليس حكرا على أشخاص بعينهم يخدمون اجندات جهات تستفيذ من الريع الانتخابوي .

قد يعجبك ايضا

اترك رد