حراس السيارات يفرضون “تسعيرة صيفية” بمنطقة ستي فاضمة إقليم الحوز

0 180

يبدو أن الغضب من حراس السيارات لم يعد مرتبطا بالمدن فقط، بل إن الأمر تجاوزها إلى المناطق الجبلية على غرار منطقة ستي فاضمة، التي تعرف خلال فترة الصيف توافدا كبيرا للمواطنين الراغبين في الاستجمام في جنبات الوادي والشلالات..
وأثارت التسعيرة التي يفرضها حراس السيارات على الزوار غضبا في صفوف هؤلاء، على اعتبار أنها مرتفعة وتتجاوز ما هو معمول به في مناطق أخرى، وكذا ما هو محدد من لدن بعض المجالس الجماعية.
واستغرب الكثير من مستعملي السيارات فرض الحراس، لاسيما المتواجدون بمنطقة ستي فاضمة، أداء عشرة دراهم مقابل ركن العربات أمام المحال المخصصة للأكل التي تعرف إقبالا كبيرا للزوار.
وشدد أصحاب عربات على أن التسعيرة المفروضة من لدن الحراس التابعين لأحدى المكترين والدي يدبر الأماكن الخاصة بركن السيارات مبالغ فيها، إذ يجدون أنفسهم مضطرين لأداء المبلغ المذكور حتى ولو توقفوا لاقتناء قنينة ماء من أحد المحال.
وحملت فعاليات بالمنطقة المجلس الجماعي، الذي يسره رئيس جماعة ينتمي لحزب الأصالة والمعاصرة في ولايته الثانية فيا كان استقلاليا في ولايته الأولى، مسؤولية تصحيح هذا الأمر، وإلزام المكلفين بتدبير المناطق المخصصة لركن السيارات بتخفيض ثمن التسعيرة.
وتشهد منطقة ستي فاضمة التابعة لعمالة إقليم الحوز، خلال فترة الصيف، إقبالا كبيرا من لدن المواطنين من مختلف المدن لقضاء العطلة والاستجمام في أماكنها الخلابة..

قد يعجبك ايضا

اترك رد