حظائر عشوائية و أزبال تنذر بكارثة بيئية ببلعكيد.

0 93

مراد بولرباح /بيان نراكش


ماتزال ساكنة البورات الحمرين بدوار بلعكيد تعاني منذ 2012 من الزرايب العشوائة و كثرة الأزبال التي يجلبها مربو هذه المواشي من مطارح النفايات للمنطقة كعلف للاغنام مما يتسبب في روائح كريهة ناهيك عن تناسل الحشرات و الروائح الكريهة و تكاثر الكلاب الضالة التي اصبحت تؤرق الساكنة و تنذر بكارثة بيئية و صحية بكل المقاييس ،


يشار أن هناك من أصيب من الأطفال بحساسية في العيون و الجلد و ضيق في التنفس بسبب مخلفات روائح الأزبال مما جعل الساكنة توجه عدة مراسلات للجهات المعنية (والتي تتوفر الجريدة على نسخة منها ) دون جدوى إلى حدود كتابة هذه السطور على أمل ان يرفع الضرر عاجلا خصوصا بعدما باءت عدة محاولات بالفشل لإيجاد حلول مع أصحاب هذه المواشي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد