حماية البيئة: اتفاقية شراكة بين جامعة محمد الخامس وكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة

0 62

وقعت كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة وجامعة محمد الخامس بالرباط، اتفاقية شراكة تهم تعزيز التبادل العلمي والتقني في المجالات ذات الصلة بحماية البيئة والموارد الطبيعية.

وحسب بلاغ للجامعة، تهدف هذه الاتفاقية، التي وقعتها، يوم الثلاثاء الماضي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، السيدة نزهة الوافي، ورئيس جامعة محمد الخامس، السيد محمد غاشي، ومدير معهد البحث العلمي، السيد محمد الفخاوي، إلى إنشاء إطار شراكة بين الطرفين لتسهيل وتعزيز التبادلات العلمية والتقنية وتبادل الخبراء في المجالات المتعلقة بحماية البيئة والموارد الطبيعية، وتعزيز الشراكة من خلال تجميع الجهود وتبادل المعرفة والخبرات وتعزيز التنمية المستدامة.

وتتضمن هذه الاتفاقية خمسة محاور للشراكة، بما في ذلك رصد وتقييم جودة البيئة (الماء، الهواء، التربة …)، والحفاظ على التنوع البيولوجي وخدمات النظام الإيكولوجي وتحسينها، وتقاسم المعلومات العلمية والتقنية، وتعزيز البحث والتطوير وبناء القدرات في مختلف المجالات المتعلقة بالبيئة والتنمية المستدامة.

يذكر أنه تم توقيع هذه الاتفاقية خلال لقاء تواصلي وعلمي، نظم في إطار الاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي تحت شعار: “تنوعنا البيولوجي، غذاؤنا، صحتنا”، نظمته كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة بتعاون مع مشروع خدمات النظام البيئي بالمغرب للتعاون الألماني.

ويهدف اختيار الأمم المتحدة لهذا الشعار إلى إبراز أهمية التنوع البيولوجي كأساس للتغذية والصحة، وكعنصر مهم في توازن النظام الغذائي وتحسين صحة الإنسان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد