حملة مشتركة لتحرير الملك العمومي بمقاطعة سيدي يوسف بن علي تحت إشراف قائدين الملحقتين الإدراية الوسطى و الجنوبية.

0 585

شنت السلطات المحلية بالمنطقة الحضرية سيدي يوسف بن علي بمراكش، ليلة الجمعة 21 أكتوبر2022، حملة واسعة النطاق من أجل تحرير الملك العمومي، وإعادة الوضع إلى ما كان عليه في محيط السوق النموذجي بولرباح والأزقة المجاورة له، حي الجبيلات ، ديور الشهداء، ساحة المصلى، سويقة المصلى، الشعبة الفوقانية .

وتعد هذه الحملة التي أقدم عليها قائد الملحقة الإدارية الوسطى بتنسيق مع قائد الملحقة الجنوبية بمعية رجال القوات المساعدة وأعوان السلطة هي الثانية من نوعها، حيث تم وضع حد للتسيب في جنبات سوق بولرباح وبمجموعة من الشوارع التي يحتلها الباعة المتجولون وأصحاب المحلات والعربات المجرورة.

وقد واكبت “جريدة بيان مراكش” تدخلات عناصر السلطة المحلية لإنهاء التسيب والقضاء على المظاهر العشوائية التي صارت تشهدها المنطقة وتساهم في تشويه المنظر العام للشارع.

و في الوقت الذي ظن الجميع أن حملة التحرير الملك العمومي انتهت، أقدم قائد الملحقة الإدارية الوسطى في ساعة متأخرة من الليل على شن حملة مباغثة بسويقة المصلى، أسفرت عن حجز بعض العربات المجرورة و إزالة العديد من الحواجز الإسمنتية التي تعيق حركة المواطنين.

الحملة شهدت استحسان من طرف ساكنة منطقة سيدي يوسف بن علي الذين اشتكوا مؤخرا من تنامي هذه الظاهرة بشكل متوحش .

قد يعجبك ايضا

اترك رد