خبير فرنسي : حان الوقت لاجلاء الحقيقة بشأن تحويل المساعدات الانسانية الدولية من قبل البوليساريو

0 867

أكد المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية بباريس، شارل سان برو انه حان الوقت لاجلاء الحقيقة بشأن تحويل جزء كبير من المساعدات الانسانية الدولية من قبل قادة البوليساريو ومسؤولين جزائريين .

وقال الخبير الفرنسي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، تعليقا على تصريحات للممثلة العليا للاتحاد الاروبي للشؤون الخارجية والسياسة الامنية فيديركا موغريني ، اعربت فيها عن تأييدها اجراء احصاء لسكان مخيمات تندوف ،ان الامر يتعلق ب”موقف واضح ومحدد” من قبل مسؤولة بالاتحاد الاروبي احد المانحين الرئيسيين للمساعدات الانسانية لسكان مخيمات تندوف تحت مراقبة جزائرية.

وذكر شارل سان برو بأن المكتب الاروبي لمكافحة الغش، كان قد اعد تقريرا كشف ان عملية الغش همت عشرات ملايين الأورو.

واضاف ان التحويل الممنهج لهذه المساعدات اصبح ممكنا بالنظر الى عدم معرفة العدد الدقيق للاشخاص القاطنين بهذه المخيمات طوعا او مجبرين ، مشيرا الى ان احصاء دقيقا وموضوعيا اضحى يفرض نفسه.

واعتبر انه يتعين على الاتحاد الاروبي ان يفرض اجراء هذا الاحصاء في اقرب الآجال، تحت طائلة تعليق المساعدات.

واكد الخبير الفرنسي ايضا انه يتعين على الاتحاد الاروبي التأكد مما اذا كان الاشخاص الذين يعيشون بهذه المخيمات، محتجزين قسرا ، وما اذا كانت لديهم الحرية، للتنقل طبقا لمقتضيات القانون الدولي.

ودعا الاتحاد الاروبي والمجتمع الدولي الى وضع حد “للتعتيم التام” حول الوضعية السائدة بمخيمات تندوف حيث يتم خرق حقوق الانسان بشكل مستمر.

وكانت فيديريكا موغريني قد اكدت ردا على سؤال للنائب الاروبي جيل بارنيو خلال اجتماع للجنة مراقبة ميزانية البرلمان الاروبي، انه سيتعين اجراء احصاء بمخيمات تندوف.

قد يعجبك ايضا

اترك رد