رئيس الشؤون الداخلية بجهة مراكش آسفي يعزل أزيد من 60 عون سلطة لهم علاقة بالبناءالعشوائي ومخالفات أخرى

0 1٬000

أقدم رئيس قسم الشؤون الداخلية بولاية جهة مراكش أسفي، على عزل أزيد من 60 عون سلطة تورطوا في البناء العشوائي ومخالفات أخرى بمجموعة من المناطق بتراب ذات الولاية ، الشيء الذي لم يرق عددا من المقدمين والشيوخ الذين اعتبروا أنفسهم “أكباش فداء”، لكن بالمقابل نالت هذه البادرة ارتياحا لدى المواطنات والمواطنين بالمدينة الحمراء، ووصفها المتتبعون للشأن العام المحلي والوطني بالأولى من نوعها.

و أقدم رئيس الشؤون الداخلية على عزل 5 أعوان بالملحقة الإدارية رياض السلام، التابعة لمقاطعة جليز، كما تم عزل عون سلطة بالملحقة الإدارية جليز.
واتخذ ذات المسؤول قرارا بعزل ثلاثة أعوان سلطة، وتوبيخ اثنين آخرين بحي المسيرة التابع لمنطقة الحي الحسني بمقاطعة المنارة.
كما عزل عوني سلطة تابعين لقيادة أولاد حسون نواحي مراكش، قبل أن يتم اتخاذ القرار نفسه في حق 4 أعوان آخرين بقيادة سعادة التابعة لعمالة مراكش.
وبمقاطعة سيدي يوسف بنعلي فقد أقدم على عزل عوني سلطة بالملحقة الإدارية الحي الجديد، وعزل عون سلطة آخر بباب دكالة.
وبجماعة تاسلطانت التي تعتبر “امبراطورية البناء العشوائي”، فقد تم عزل 4 أعوان سلطة في قضية تتعلق بالتجزيىء السري والبناء العشوائي، بينما تم عزل 3 أعوان سلطة بتامنصورت.وكذا عوني سلطة آخرين بقيادة أولاد الدليم ، إذ تسببت رخصة الصيد، في عزلهما بعد أن كانا يريدان الحصول على الوثيقة المذكورة من السلطات المختصة.
وثمن المواطنات والمواطنون مبادرة رئيس الشؤون الداخلية بولاية جهة مراكش آسفي مطالبين بالاستمرار على نفس النهج للضرب على أيادي كل من يرتبط اسمه بشبهة البناء العشوائي ومخالفات أخرى تضر بمصالح المرتفقات والمرتفقين، للتصدي لكل ما من شأنه قد يسيء للعمل الجاد والدؤوب الذي يقوم به ذوي الأيادي النظيفة خدمة للصالح العام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد