رياضة العاب القوى في الصويرة: ذاكرة مدينة تنتظر رد الإعتبار.

0 331

الصويرة / حفيظ صادق

الأماكن لها ذاكرتها الخاصة، فكلما مررنا بجوار مكان شهد لحظات لا تُنسى، تعود لنا تفاصيله وصوره كالشريط الذي يلعب أمام عيوننا. تاريخ رياضة العاب القوى في الصويرة يحمل الكثير من هذه اللحظات.

في أيامنا الحالية، يسود الذهول والحيرة لمن راقب الرياضة في الصويرة، فكانت المدينة مركزا نابضا بالحياة والنشاط الرياضي، ولكن اليوم، نجد الأندية الرياضية تتراجع وتختفي ببطئ، فهل هذا وهل هذا من رياح التغيير أم ماذا؟

كانت الصويرة تنتج أبطالا وبطلات في كل الألعاب، فمنذ مائة سنة، كانت الأديان تتحد في فرق رياضية لتمثيل المدينة وتباري بإخلاص وروح تنافسية لا مثيل لها. ألم تنجب الصويرة بطلة المغرب في العاب القوى المدرسية ، وكان لها مشاركة في بطولة العرب في مصر؟ هل نسينا هذه الإنجازات وما تحقق منها؟

في موكادور، مسقط رأسي، كانت العاب القوى تتمارس في المؤسسات التعليمية، حيث أنجبت الصويرة أبطالا تميزوا وتألقوا على مستوى المدينة والمدارس، وكانوا فخرا لها ولأقرانهم. إن الرياضة المدرسية، وخاصة العاب القوى، شكلت قاعدة لا تُنكر من تألق المدينة في هذا المجال.

لكن رياضة العاب القوى لم تحظ بالتأطير القانوني اللازم ، ولكن لم تستمر طويلا بسبب النقص في الدعم والإمكانيات، تأسس فرع النادي الحسني الصويري للألعاب القوى، وحقق نجاحا ملحوظا في أول سنة له بمشاركته في الماراثون الدولي لمدينة مراكش، ومن ثم في البطولة الوطنية للعدو الريفي بسطات.

ومنذ ذلك الحين، استمرت مشاركات الفرع في السباقات المحلية والإقليمية والوطنية، حيث نالت أبطال الفرع العديد من الميداليات والتقديرات. هذه الإنجازات أثارت اهتمام السلطات المحلية والإعلام، وأكسبت الصويرة مكانتها كمركز رياضي قوي.

في سنة 1989 أقيم الملتقى الوطني لألعاب القوى الذي نظمه فرع النادي الحسني الصويري، وشهد مشاركة فرق من عدة مدن في المغرب، إضافة إلى أبطال الصويرة، وحققت الفرق المشاركة نجاحات باهرة.

في سنة 1993 أُسست أندية جديدة وها نحن اليوم، بالرغم من العقبات والتحديات، نجد أن هناك حاجة ماسة لإعادة إحياء رياضة العاب القوى في الصويرة وإعطاءها الاهتمام الذي تستحقه.

فريق المعلمين لألعاب القوى وفريق الجمعية الرياضية لألعاب القوى، برئاسة البطل والفاعل الجمعوي محمد البوعزاوي، وفريق البريد الصويري لألعاب القوى، هم جزء من تاريخ الصويرة الرياضي الذي يجب الاعتناء به وتوثيقه.
إن مدينة الصويرة تنتظر منا الكثير هل ياترى هناك أذن صاغية؟

قد يعجبك ايضا

اترك رد