ساكنة تغدوين نواحي مراكش تشكو الوضع الصحي المتردي بالمنطقة

0 465

عبد الله الكوت / بيان مراكش

توصلت بيان مراكش برسالة مفتوحة من ساكنة تغدوين موجهة إلى المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بإقليم الحوز، جاء فيها:
□ إن مايشهده المركز القروي الإستشفائي من المستوى الثاني ب (تغدوين الحوز مراكش) من تدهور وتدني الخدمات الصحية والتمريضية وكذا النقص الحاد في الأطر التمريضية والغيابات الغير المبررة للبعض منهم وعدم التحاق البعض الآخر في الأوقات المحددة للعمل وغياب طبيب خاااص بالمركز،وزد على ذالك النقص الحاد في الأدوية والأدوات اللوجيستيكية للمركز يطرح عدة تساؤلات امام الكثيرين…..
■ ويؤسفنا سيدي المندوب المحترم أن نلتمس من سيادتكم مرة أخرى التدخل الحازم والجاد من أجل وضع حد لمظاهر التسيب واللامبالاة التي لا زال يعيش على إيقاعها القطاع الصحي بالجماعة الترابية لتغدوين، نتيجة لغياب إرادة حقيقية ورغبة صادقة من أجل تشخيص الوضع بأمانة وموضوعية وإيجاد الحلول الناجعة ضمانا لحق المواطنين في الولوج للمؤسسات الصحية وتلقي العلاجات الضرورية، بدل الاعتماد على القرارات الغير مدروسة الأبعاد والتي لا تخدم مصلحة المرتفقين لا من قريب ولا من بعيد.
■ ونحيطكم علما سيدي المندوب المحترم، أن رسالتنا هاته جاءت بعد توصلنا بشكايات عديدة ومتواصلة من مواطنين لم يجدوا آذانا صاغية لهم هنا في هذا المركز المذكور اعلاه،مما يحثهم على ضرورة المغادرة صوب التوامة او ايت اورير او مراكش مكبدين بذلك عناء السفر علهم يجدون ما يصغي لهم ويقضي اغراضهم.
■ ففي اغلب الأحيان يصطدم المواطنون (المرضى) بتغدوين بعدم وجود الطبيب الرئيسي للمركز، وبالتالي لا يمكنهم الاستفادة من الفحوصات ولا الأدوية التي اعتادوا على الاستفادة منها، خاصة أن أغلبهم مصابون بأمراض مزمنة.
●وإن غياب الديمومة والطاقم الليلي بالمركز يجعل النساء الحوامل المقبلات على الولادة على خيار واحد الا وهو التوجه صوب مركز التوامة او أيت اورير او حتى صوب المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش.
■وهنا نطرح سؤالا عريضا سيدي المحترم ، ما الغاية من افتتاح بناية عملاقة كهذه ومن طراز كهذا بالجماعة اذا لم تلبي رغبة ابناء هذه البلدة السعيدة بكل حرية ودون عناء ولا سيما ان هذا حق يضمنه لهم الدستور والقانون .
●●●●●وفي الأخير نتوسل اليكم سيدي بالتدخل الحازم والجااد للوقوف في وجه كل من سولت له نفسه العبث بصحة ابناء تغدوين واللهو واللعب بمقدرات مؤسسات الدولة …..
والسلام

قد يعجبك ايضا

اترك رد