صدور عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية

0 926

صدر، مؤخرا، عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية، مقترحا على القراء مواضيع متعددة، منها أنشطة صاحب الجلالة الملك محمد السادس خلال شهر مارس الماضي، والتداريب المغربية-الأمريكية في إدارة الكوارث، والدورة السابعة لمنتدى مراكش للأمن، فضلا عن ملف خاص حول مركز علم الفيروسات والأمراض التعفنية والاستوائية.

وخصصت المجلة حيزا واسعا للأنشطة الملكية، حيث توقفت عند زيارة جلالة الملك لروسيا، والمحادثات التي عقدها جلالة الملك على انفراد مع رئيس جمهورية التشيك، فضلا عن إطلاق جلالته لأشغال بناء المحطتين السككيتين الجديدتين الرباط-المدينة والرباط-أكدال وبرج يتألف من 45 طابقا بوادي أبي رقراق.

وبخصوص زيارة جلالة الملك لروسيا، أبرزت على الخصوص المجلة للمباحثات التي أجراها جلالة الملك مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وكذا التوقيع على عدة اتفاقيات تعاون في مجالات عدة وإحداث مجلس اقتصادي بين البلدين.

من جهة أخرى، أبرزت المجلة أن مركز علم الفيروسات والأمراض التعفنية والاستوائية، الذي قام صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، بتدشينه في 7 من مارس الماضي، وضع المغرب في قلب الساحة الدولية في مجال السلامة الصحية.

ويتوفر المركز، الذي يضم خبراء في مجال علم الفيروسات والأمراض المعدية وأحدث المعدات التقنية، على كل المؤهلات التي تمكنه من التكفل بالمخاطر الصحية الجديدة ليس فقط في المغرب وكن كذلك في القارة الإفريقية، بل وحتى على المستوى الدولي.

وأضاف المصدر أن هذا المركز يضم مختبرا بأحدث التجهيزات الخاصة بعلم الفيروسات، موضحا أن المركز بفضل الكفاءات البشرية والعلمية والتقنية والتجهيزات التي يتوفر عليها، سيضطلع بالمهام التي أسندت له على أكمل وجه.

وعلى صعيد آخر، أشارت المجلة إلى التداريب المغربية-الأمريكية في إدارة الكوراث التي نظمت من 14 إلى 25 مارس على مستوى منطقة القنيطرة وسيدي يحيى الغرب ومجعرة،مضيفة أن هذا التدريب، الذي عرف مشاركة أعضاء التدخل المدني والعسكري من المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، يهدف إلى إنقاذ وحماية الأرواح المدنية في حالة الكوارث الطبيعية.

من جهة أخرى، اهتم العدد بالدورة السابعة لمنتدى مراكش للأمن، الذي نظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد الساس من طرف المركز المغربي للدراسات الاستراتيجية بشراكة مع الاتحاد الإفريقي للدراسات الاستراتيجية يومي 12 و13 فبراير الماضيين.

وأبرزت المجلة أن هذه الدورة، التي نظمت تحت شعار “إفريقيا في حرب ضد الجهاد الدولي”، عرفت مشاركة خبراء مدنيين وعسكريين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد