عاجل، مصدر نقابي يكشف إمكانية مشاركة التنسيقيات التعليمية في الاجتماعات المقبلة مع حول النظام الأساسي الجديد:

0 294

أكدت مصادر نقابية بأنه من المرتقب أن تشارك التنسيقيات التعليمية في جولة الحوار المرتقبة مع رئيس الحكومة عزيز أخنوش، في الأيام القليلة القادمة للتداول بشأن النظام الأساسي الجديد لموظفي وزارة التربية الوطنية.
وحسب ما أورده يوسف علاكوش، الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم، فإن رئيس الحكومة رحب بحضور التنسيقيات التعليمية أطوار الحوار إلى جانب النقابات لتدارس النقاط الخلافية بشكل مشترك.
وأكد علاكوش خلال استضافته في برنامج “نقطة على السطر” الذي يبث على القناة الأولى، أن “رئيس الحكومة صرح في الاجتماع الذي عقد مع النقابات يوم الإثنين الماضي بأنه ليس هناك مشكل في أن تقوم النقابات الأربع باصطحاب ما تراه من التنسيقيات التعليمية خلال الإجتماعات المقبلة”.
وأبرز النقابي ذاته أن “النقاش اليوم ليس المشكل في من سيمثل الشغيلة، ولكن النقاش حول قضية مصيرية تهم مطالب نساء ورجال التعليم، وكذا التلاميذ وأولياء الأمور الذين يحتجون على الاحتقان الذي يشهده القطاع”.
وتجدر الإشارة إلى أن جلسة الحوار التي عقدتها الحكومة، يوم الإثنين 27 نونبر الجاري، مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، أفضت إلى تجميد العمل بالنظام الأساسي ومواصلة الحوار في أفق تعديله، ومطلب الزيادة في أجور نساء ورجال التعليم، بمايتناسب وفي التعويضات ،مع توقيف الاقتطاعات من أجور الأساتذة المضربين، إضافة إلى معالجة الملفات الفئوية ضمن النظام الأساسي داخل اللجنة الوزارية التي شكلها رئيس الحكومة في أجل أقصاه 15 يناير المقبل.للإشارة عرفت أجور الأساتذة المضربين اقتطاعات تتراوح حسب المعنيين مابين 500 و3000 درهم. لشهر نونبر2023.

قد يعجبك ايضا

اترك رد