عمدة مراكش بين الواقع و المواقع…!

0 13٬135

في واقعة طريفة على مواقع التواصل الإجتماعي مواطنون يبحتون عن عمدة مراكش عبر صورة مقتطفة من برنامج مختفون ….من صلاح الدين بن موسى إلى صلاح الدين زندي ، الإختفاء أو الغياب يظل تراجيديا في معناه ، لأنه يعني الفقد ، الفقد الذي قد يكون مؤقتا، والإختفاء الذي نقصده هو الذي يطالعنا به الفايسبوكيون في واقعة مضحكة ، من خلال هذه الحالة التي يعرضها المواطن بطريقة هزلية مع الرقم 19 رقم ذكي لإنسان غبي أم أنها رسالة مشفرة من صانع الصورة ؟!!!! مع إقتراب شهر رمضان تتعمق حرقة الفقد أو مأساة الإختفاء خصوصا في المناسبات الدينية… فهي تضفي ظلال الحزن على أسرة المختفي كلها و يتعمق الشعور بالفراغ ، حيث أن لالة أختي أصبح مكانها شاغرا أكثر مما مضى تزداد حدة الإحساس بالفقد و يتعمق الحزن حنينا وشوقا وتفجعا وأملا في عودتها وأملا في لقاء مرتقب ” لتجباد لودنين لشي وحدين” ، يظل انتظار هذا اللقاء متواصلا ، هذا الأمل الذي لا ينطفئ أبدا من مراكش.

قد يعجبك ايضا

اترك رد