فعاليات مدنية وحقوقية تطالب من السلطات الولائية ورئيسة المجلس الجماعي تفعيل مقتضيات النظام الداخلي للمجلس.

0 235

بيان مراكش /نبيل عنان

تتابع فعاليات المجتمع المدني والحقوقي بالمدينة الحمراء عن كتب غياب عدد من أعضاء مجالس المقاطعات والمجلس الجماعي ثلاث دورات متتالية وبدون مبرر ،وهذا مايتنافى مع القوانين التي تنظم سير المجالس الثرابية. ان الدور التي تلعبه المجالس في تنمية البلاد وتكريس الديمقراطية والرفع من مستوى المعيشي والفكري للمواطن من خلال الاستحقاقات الانتخابية لدليل على وعي المواطنين في

تدبير الشأن المحلي والاقليمي والوطني واختيار من يمثلهم لكن مع كل اسف لاحظنا غيابات متتالية ومتكررة وبدون مبرر لدورات المجالس ونخص بالذكر مجلس مقاطعة المنارة والمجلس الجماعي لمراكش ،وهذا مايدفعنا الى طلب تفعيل القوانين في هذا الشأن للسيد والي جهة مراكش اسفي والسيدة رئيسة المجلس الجماعي وماهذا الا انتصار للديمقراطية والقوانين وحقوق الانسان في ظل توجيهات صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله وأيده

قد يعجبك ايضا

اترك رد