فيدرالية اليسار الديمقراطي تعلن عن تضامنها مع المطالب المشروعة لطلبة كليات الطب والصيدلة ونضالاتهم الوحدوية الشجاعة، دفاعا عن مستقبل الجامعة العمومية المغربية وعن تضامنها مع أساتذتهم الذين شملهم التوقيف

0 80

          تتابع الهيئة التنفيذية بقلق بالغ التطورات الأخيرة للملف المطلبي لطلبة كليات الطب والصيدلة بفعل تعنت الحكومة وإصرارها على التصعيد والتأزيم، من خلال التهديد بالطرد والترسيب رغم إجماع الطلبة على مقاطعة الامتحانات، إن هذا التدبير الكارثي واللا مسؤول الذي سبق للحكومة أن مارسته مع الأساتذة المتعاقدين، يؤكد فشل الدولة والحكومة في محاولة تمرير مخططات تخريبية للمرافق العمومية من تعليم وصحة عموميين، وفرض خوصصة قسرية لأهم قطاعين اجتماعيين لخدمة مصالح أقلية فئوية بل مصالح مجموعة من المنتفعين  لا هم لهم ولا مشروع إلا مراكمة الثروات على حساب المغرب وأبنائه.

 إن فدرالية اليسار الديمقراطي إذ تحيي طلبة كلية الطب على نضالاتهم الوحدوية الشجاعة دفاعا عن مستقبل الجامعة العمومية المغربية وتعلن عن تضامنها المبدئي معهم ومع أساتذتهم الذين شملهم التوقيف؛ فإنها :

 تدين الموقف الحكومي المتعنت

 وتطالب بالاستجابة الفورية للمطالب المشروعة لطلبة كليات الطب والصيدلة،

 والتراجع عن إيقاف الأساتذة الذين لا ذنب لهم سوى التعبير عن تضامنهم مع طلبتهم، 

واستئناف الحوار الجدي مع ممثلي الطلبة لإيجاد مخرج سريع ومشرف من المأزق الذي زجت فيه بملف مطلبي مشروع..

الهيئة التنفيذية

الدار البيضاء في 16 يونيو 2019 

قد يعجبك ايضا

اترك رد