كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش تفتح تكوينات جديدة سمتها الابتكار والتميز.

0 1٬953

أولا: تكوينات جديدة ومبتكِرة

في إطار تفعيل الإصلاح البيداغوجي لسلكيْ الإجازة والدكتوراه ابتداء من الموسم الجامعي 2023-2024، والتحضير الأمثل للدخول الجامعي المقبل عملت كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش على تنزيل مشروع الإصلاح تماشيا مع توجهات المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، من خلال الانفتاح على تكوينات حديثة ومسالك إجازة جديدة تتميز بالجدة والابتكار والتميز خلال الموسم الجامعي المقبل 2023-2024، الشيء الذي سيمكن الطلبة من التسجيل في مسالك ومسارات متنوعة واستشراف آفاق مستقبلية واعدة.

ويتكون سلك الإجازة الجديد من مجموعة منسجمة من الوحدات، تؤخذ من حقل معرفي واحد أو من عدة حقول معرفية. ويهدف المسلك إلى تمكين الطالب(ة) من اكتساب معارف ومؤهلات وكفايات، وينتظم في جذع وطني مشترك ومسار للتكوين يتحدد ابتداء من الفصلين الخامس والسادس أو من الفصل الأول عند الاقتضاء. ويتضمن مسلك الإجازة 42 وحدة منها 30 وحدة معرفية، اثنتان منهما مُمَهنَنَتان في الفصلين الخامس والسادس، يتم تحديد محتواهما ومضمونهما بتنسيق مع الفاعلين من المحيط الاقتصادي والاجتماعي؛ و6 وحدات للغات الأجنبية، و6 أخرى لمهارات القوة.

أما التكوين بسلك الإجازة فيمتد على مدى ستة فصول دراسية (ثلاث سنوات) منظمة على الشكل التالي: الفصول الأربعة الأولى تشكل جذعا وطنيا مشتركا للحقل المعرفي الأساسي للتكوين، ويتضمن كل فصل منها سبع وحدات موزعة على الشكل التالي: 5 وحدات معرفية، ووحدتين للانفتاح الأولى تتعلق باللغة مكونة من عنصرين في لغتين أجنبيتين بنسبة 50% من الغلاف الزمني لكل عنصر؛ والثانية في مهارات القوة، فيما سيخصص الفصلان الخامس والسادس لمسار التكوين، ويتضمن كل فصل منهما، سبع وحدات أيضا.

ولأن البيداغوجيا الجديدة أضحت تولي أهمية لمهارات الحياة، فقد خصص التكوين بمسلك سلك الإجازة 6 وحدات يتلقاها الطالب(ة) في مهارات القوة لزوما، من قبيل تمكينه من تنمية وتطوير رصيده الثقافي والفني، وتهتم كذلك بطرق العمل الجامعي، وأخرى لمساعدة الطالب على استعمال التكنولوجيات الحديثة في مجال تعلماته، وتطوير شخصيته من خلال تكوينه في آليات تنمية الذات ومهارات التواصل والقيادة والتعامل الإيجابي مع الآخرين، مع تمكين الطلبة من معارف ومهارات تساعدهم على ولوج سوق الشغل.

وعلى مستوى بطاقة التكوينات الجديدة لكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش فهي تشتمل على 15 عشر مسلكا موزعة بين الشعب على الشكل التالي:

• ثلاثة (03) مسالك في القانون العام:
– الدراسات السياسية والدولية عربية
– الدراسات الإدارية والتدبير العمومي
– Études politiques et internationales
• خمسة (05) مسالك في القانون الخاص:
– المهن القانونية والقضائية
– قانون المال والأعمال،
– الدراسات المدنية والتحولات الاقتصادية، والمعاملات الرقمية والأمن السيبراني
– Droit financier et des affaires

 

• خمسة (05) مسالك في التدبير
– (Comptabilité-Finance-Fiscalité (CFF
– Marketing et Commerce (M&C)
Management des entreprises (VF) –

International Management –

Logistique et Supply Chain Management –

• مسلكان (02) في العلوم الاقتصادية:
– (Finance et banque
– Economie Appliquée

ويتميز العرض البيداغوجي والتكويني الذي تقدمه كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش بمزايا عديدة أهمها أنه متنوع ومبتكر وجديد فضلا عن أنه يفتح آفاقا رحبة وواسعة في سوق الشغل لخريجي المؤسسة.

ففي العرض المذكور تكوينات تساير التحولات الرقمية المتسارعة التي يعرفها العالم بصورة عامة والفضاء الجامعي الدولي والوطني بشكل خاص، وتكوينات ستعتمد اللغة الإنجليزية كلغة أساسية في التدريس إلى جانب التكوين باللغة الفرنسية. ولا شك أن هذا يعد عاملا حاسما في فتح الفرص سانحة أمام الطلبة الذين سيتلقون تكوينهم في إطارها للولوج اليسير إلى مجال البحث العلمي والابتكار من جهة، والاندماج السلس في سوق الشغل من جهة أخرى.

 

 

 

ثانيا: مركزان للتميز مستَلهَمان من المبادئ الكبرى للنموذج التنموي الجديد ومعزِّزان لاندماج أكثر للمؤسسة في محيطها السوسيو-اقتصادي

 

إضافة إلى التكوينات الأساسية الخمسة عشر التي ستفتحها كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش خلال الموسم الجامعي 2023-2024، تقدم المؤسسة مركزين للتميز في شعبتي القانون العام والاقتصاد.

فأما المركز الأول للتميز ففي العلوم السياسية باللغة الفرنسية (Sciences politiques )، وأما الثاني ففي المالية التطبيقية (Finance Appliquée )، ويفتح التكوينان في وجه الطلبة الحاصلين على شهادة الدراسات الجامعية العامة (DEUG) ذات الصلة بهذا التكوين، وذلك وفقا لمسطرة خاصة تتمثل في ضرورة تقديم الطلبة المعنيين لملفاتهم كي تخضع للانتقاء الأولي وذلك قبل إجراء مباراة الولوج وذلك ابتداء من الموسم الجامعي 2023/ 2024، وسيستفيد الطلبة المقبولين بصفة نهائية من تكوين متميز في الفصلين الخامس والسادس، الأمر الذي سيفتح آفاقا كبيرة وواعدة أمام خريجي هذين المركزين.

 

وتسهيلا للدخول الجامعي المقبل وتيسيرا لعملية توجيه الطلبة ومساعدتهم على الاختيار الصحيح والملائم لهم، وضعت عمادة الكلية جميع المعلومات حول النظام البيداغوجي الجديد وحول التكوينات المعتمدة التي ستفتح بالمؤسسة على المنصة الرقمية بموقع الكلية، كما ستسهر لجان من أساتذة وأطر إدارية وتربوية وبعض طلبة الدكتوراه على استقبال الطالبات والطلبة الجدد مع بداية شهر شتنبر المقبل، وتوفير الشروح اللازمة لتسهيل اختيار المسالك والمسارات، وتوجيههم في تحديد المسالك. هذا فضلا عن تنظيم أسبوع الطالب من أجل اندماج سهل وسلس للطلبة الجدد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد