لماذا تشدد الحراسة على مقاهي سيدي يوسف بن علي بمراكش دون غيرهم في تتبع مقابلات كرة القدم؟

0 2٬974

تشهد منطقة سيدي يوسف بن علي بمراكش مؤخرا حملات مكثفة لأعوان السلطة و القوات المساعدة لمنع المقاهي من نقل مباريات كرة القدم وذلك في إطار الإجراءات و التدابير الوقائية المتخذة لمحاربة فيروس كورونا المستجد.                                                   وقد أثار هذا القرار حفيظة أرباب المقاهي الذي اعتبروه بالغير مفهوم، بل بالأحرى وجب مراقبة مدى حرص المقاهي على احترام شروط التباعد الجسدي و ليس منع نقل المباريات.                                لكن ما جعلهم يطرحون عدة تساؤلات هي القرارات التي دائما تقتصر على منطقة سيدي يوسف بن علي دون المناطق الأخرى، مع العلم أن منطقة سيدي يوسف بن علي هي الوحيدة التي تعرف هذا المنع و أن جميع المقاهي بالمحاميد و جليز و المسيرة و الدوديات و أزلي و السعادة و سوكوما لا تشملهم مثل هذه القرارات، و هذا ما استنكره أصحاب هذه المحلات اللذين يطالبون بتدخل السيد والي جهة مراكش أسفي و السيد باشا سيدي يوسف بن علي لحل هذا المشكل الذي أصبح يهدد مداخيل المقاهي بسيدي يوسف عن غيرها، كما عبروا عن أسفهم الشديد تجاه ما أصبح عليه الوضع مع العلم أن هذه المنطقة لا تشهد بؤر وبائية أو إصابات عديدة بالفيروس تستلزم تنزيل قرار منع المباريات ، و بهذا يتقدم أصحاب المقاهي بسيدي يوسف بن علي بطلبهم إلى السيد باشا سيدي يوسف بن علي للنظر في قرار منع نقل مباريات كرة القدم الذي يشملهم عن جميع المقاهي بالمناطق الأخرى. .

قد يعجبك ايضا

اترك رد