مراكش ،انطلاق أشغال الدورة التكوينية للفدرالية الوطنية لجمعيات الآباء و الأمهات وأولياء التلاميذ بالمغرب.

0 289

مراسل بيان مراكش إدريس حيدرة

انطلقت صباح يومه السبت 13 نونبر 2020, أشغال الدورة التكوينية الممتدة بين 14 و 15 من نونبر الجاري حول موضوع “تقنيات الترافع” التي تنظمها الفيدرالية الوطنية لجمعيات اباء وامهات واولياء التلامذة بالمغرب (جهة مراكش- اسفي),وجمعية النخيل بمدينة مراكش بمقر هذه الاخيرة .
الدورة التكوينية تدخل في اطار مشروع تتبناه الفيدرالية بجهة مراكش اسفي، بشراكة مع جمعية النخيل حول موضوع : المساهمة في مناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي، وخاصة الجنسي في المدارس وبيئاتها بمدينة مراكش”.
وتهدف الدورة التكوينية من خلال هذا المشروع المتضمن لسلسلة من الدورات والورشات الى تمكين الاطر الجمعوية من مختلف جمعيات الامهات والاباء وممثلي الفيدرالية على المستويين المحلي والوطني ، من اهداف الترافع والتمكن من اليات ووساىل الترفع واهمية المشاركة المواطنة والديمقراطية التشاركية وكدا التمكن من صياغة العريضة والمذكرة الترافعية ومعرفة مآلاتهما وعلاقتهما بالاجهزة التقريرية للمؤسسات.
الدورة التكوينية شارك فيها ازيد من 20 مشارك ومشاركة يمثلون هياكل الفيدرالية من جمعيات الاباء في احترام تام للتدابير الوقائية اللازمة من تباعد وارتداء الكمامات وتعقيم اليدين من انتشار الفيروس.
وحسب كلمة القاها رئيس الفيدرالية السيد نورالدين العكوري خلال انطلاق اشغال الورشة الاولى، ان الفيدرالية لجميع مكونات جمعيات الاباء والامهات تسعى الى تأطير وتكوين اعضاء هياكلها ومكوناتها الذين تم انتقاؤهم من اجل اكتساب مهارات التواصل واليات الترافع والقيام بنقل المعلومات والمعارف المكتسبة الى باقي ممثلي الجمعيات المماثلة لتأهيلها وتمكينها من هذه الاليات والمهارات قصد الرفع بمستوى هذا المجال التربوي المدني الى مستوى التطلعات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد